قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة - اعلن مصدر امني وشهود فلسطينيون اليوم الجمعة ان الجيش الاسرائيلي دمر 30 منزلا فلسطينيا بينهم 15 منزلا دمرت بالكامل خلال عملية التوغل التي نفذها ليل الخميس الجمعة الجيش الاسرائيلي في مخيم خان يونس والاحياء المجاورة جنوب قطاع غزة. واكد المصدر الامني ان "الجرافات العسكرية برفقة عدد كبير من الدبابات القتالية دمرت وسط قصف مدفعي 15 منزلا بالكامل كما دمرت جزئيا 15 منزلا اخر في مخيم خان يونس الغربي والاحياء المجاورة".
وذكر شهود من سكان المخيم الغربي بخان يونس لفرانس برس ان "المنازل المدمرة بدت ممسوحة عن الارض واكواما من ركام وحاول اصحابها الرجوع اليها للبحث عن اغراضهم الضرورية التي اضطروا الى تركها جراء القصف المدفعي المكثف الذي سبق عملية التجريف والتدمير قبل الانسحاب". واشار احد السكان الفلسطينيين الى ان "القصف المدفعي ادى الى تدمير محول للكهرباء وجزءا من شبكة الكهرباء الرئيسية في المخيم". واكد الشهود انه "لم تجر عمليات مقاومة او اطلاق نار كما السابق على الجيش الاسرائيلي اثناء عملية التوغل".
وكان ما لا يقل عن 15 دبابة وست سيارات جيب عسكرية للجيش الاسرائيلي ترافقها اربع جرافات عسكرية توغلت ليل الخميس في الاراضي الخاضعة للسلطة الفلسطينية بمخيم خان يونس وحي الامل قرب مستوطنتي جاني تال ونافيه ديكاليم بخان يونس ونفذت عملية تدمير وتجريف وسط قصف مدفعي.