قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف: في خطوة مهمة من شأنها تعزيز مكانة دبي كوجهة مفضلة للإنتاج السينمائي العالمي، قال المكتب الإعلامي لحكومة دبي اليوم إن شركة quot;باراماونتquot; ndash; إحدى كبريات شركات الإنتاج والتوزيع السينمائي العالمية - وقع اختيارها على دبي لتصوير الجزء الرابع من سلسلة الأفلام الأكثر تشويقا quot;المهمة المستحيلةquot; (Mission Impossible 4) من بطولة النجم العالمي quot;توم كروزquot; - الذي قام أيضاً ببطولة الأجزاء الثلاثة السابقة ndash; وأنه من المتوقع بدء التصوير خلال الأسابيع القليلة المقبلة.
وأكد المكتب الإعلامي أن استضافة دبي لهذا العمل السينمائي الضخم تأتي منسجمة مع استرايجيتها الرامية إلى لعب دور حيوي وملموس في ساحة الإبداع العالمية، لاسيما في مجال العمل السينمائي، بما في ذلك إطلاقها لمجموعة من المبادرات المهمة خلال العقد المنصرم من أبرزها تأسيس quot;مدينة دبي للاستوديوهاتquot; كمنصة حيوية لتفعيّل صناعة السينما في دولة الإمارات ومنطقة الخليج، وإطلاق quot;مهرجان دبي السينمائي الدوليquot; الذي أصبح يتمتع بمكانة مرموقة وسط مهرجانات السينما العالمية، حيث كان لتلك المبادرات أثرها في تعزيز إسهامات دبي كحلقة وصل فعالة بين سينما الشرق والغرب.
وأوضح المكتب الإعلامي أنه قد تم الاتفاق على كافة الترتيبات اللازمة حيث استغرقت اللقاءات والمناقشات مع الشركة العالمية المُنتجة قرابة الشهرين، تخللهما زيارات متكررة قام بها فريق quot;باراماونتquot;، وممثلو عدد من الشركات ذات صلة بإنتاج العمل، تفقدوا خلالها المواقع المرشحة للتصوير للوقوف على طبيعتها وتسلسل ظهورها وفق السياق الدرامي للأحداث، وكذلك للتعرف على الإمكانات اللوجستية والفنية التي ستتوافر لفريق العمل في تلك المواقع نظراً للتجهيزات الضخمة التي يحتاجها الفيلم، خاصة وأن فريق العمل سيضم أكثر من 200 شخص، حيث أبدى مسؤولو الإنتاج رضاهم التام عن الإمكانات النوعية المتوفرة في دبي والتي ستمثل مصدر دعم مهم للعمل.
وذكر المكتب الإعلامي أن المميزات المتعددة التي تتمتع بها المدينة رجحت كفتها كموقع رئيس لتصوير الفيلم الذي ستدور وقائعه في عدد من المدن المختلفة حول العالم، إلا أن دبي سيكون لها النصيب الأكبر كموقع رئيس للأحداث، في حين سيستمر التصوير فيها لمدة تزيد على ثلاثة أسابيع، وهي الفترة الأطول بين المواقع الأخرى التي سيشملها الفيلم العالمي.
من جانبها تعهدت حكومة دبي بتوفير مختلف أشكال الدعم اللازمة لتيسير التصوير وتهيئة المناخ الملائم وتقديم كافة المساعدات الممكنة من خلال الأجهزة المعنية، في حين أكدت مجموعة من المؤسسات الخاصة الكبرى في دبي استعدادها للتعاون الكامل مع الشركة المنتجة، حيث تم التنسيق بين جميع الجهات المعنية ضمن خطة متكاملة تضمن سير الإنتاج بسهولة ويسر وبأمان كامل.
وقال المكتب الإعلامي إن أدوار العديد من الأجهزة التابعة لحكومة دبي ستتكاتف من أجل ضمان سير العمل في الفيلم بالصورة التي تتناسب مع مكانة دبي، حيث ستتكامل أدوار شرطة دبي والإدارة العامة للدفاع المدني وهيئة الطرق والمواصلات، وهيئة الصحة، وبلدية دبي، وعدد من الدوائر المختصة في تهيئة الأجواء الملائمة للتصوير وتأمين مواقع العمل وتوفير الرعاية الطبية اللازمة عند الضرورة، وكذلك السيطرة على الجوانب التنظيمية المختلفة سواء المتعلقة بسير المركبات أو حركة المشاة تجنباً لأية مواقف غير محسوبة قد تعترض سلامة فريق العمل أو الجمهور.
كما ستتعاون مجموعة من مؤسسات دبي الكبرى في مختلف المجالات لتقديم الدعم لفريق فيلم quot;المهمة المستحيلة 4quot; ومن بينها quot;مؤسسة دبي للإعلامquot; بإمكاناتها التقنية المتطورة وتجهيزاتها وكوادرها الفنية ذات الكفاءة العالية، وquot;مدينة دبي للاستوديوهاتquot; التي ستساهم في توفير الدعم الفني والتقني واللوجيستي للفريق كذلك ستقوم شركة quot;طيران الإماراتquot; وquot;برج خليفةquot; وquot;شركة إعمارquot; وquot;مضمار ميدانquot; وغيرها من المؤسسات والمواقع البارزة في دبي بوضع إمكاناتها في متناول القائمين على الفيلم.

وجهة عالمية
ويأتي اختيار دبي لهذا العمل السينمائي المهم في الوقت الذي تشهد فيه الإمارة إقبالاً متنامياً من قبل شركات ومؤسسات الإنتاج السينمائي الإقليمية والدولية نظراً لما تتمتع به الإمارة من سمعة طيبة كمدينة آمنة تحظى بمزيج آسر بين أصالة التراث وحداثة المعاصرة ضمن مجتمع يميزه تنوع ثقافي فريد وتناغم حضاري قلما يوجد في أي مكان آخر في العالم، إضافة إلى المقومات الطبيعية واللوجيستية والبنية الأساسية ذات الاعتمادية العالية التي جعلت من دبي منافساً قوياً لمواقع التصوير العالمية التقليدية.
ومع ما اجتمع لها من مقومات ثقافية وتقنية ثرية، أصبحت دبي تمثل خياراً مُلهِماً أمام صناع السينما سواء في شرق العالم أو غربه، بل صارت تمثل حلقة ربط مثالية بين مجتمع صناعة السينما الشرقي ونظيره الغربي، خاصة مع توافر مظاهر العالمية والحداثة في مدينة شرقية الملامح عربية الانتماء والثقافة، الأمر الذي حفّز العديد من الأعمال السينمائية العالمية والعربية وكذلك مجموعة كبيرة من الأعمال الدرامية والبرامج العالمية على اختيار دبي كمسرح لأحداثها خلال السنوات القليلة الماضية.

quot;المهمة المستحيلة 4quot;
يقود فريق عمل الجزء الرابع من سلسلة أفلام quot;المهمة المستحيلةquot; المخرج المعروف quot;براد بيردquot; صاحب فيلم quot;الخارقونquot; (The Incredibles) الذي صُنف في المرتبة الأربعين بين أهم 100 فيلم روائي في تاريخ السينما العالمية، بينما زادت إيرادات فيلمه الذي قدمه عام 2004 على 261 مليار دولار، وقد فاز فيلمه quot;راتاتوالquot; بجائزة أوسكار أفضل فيلم رسوم متحركة في عام 2007.
ويحتل بطل الفيلم النجم quot;توم كروزquot; مكانة متميزة بين مصاف أهم نجوم السينما العالمية وأوسعهم شهرة وانتشاراً حيث نجح خلال رحلته الفنية - التي امتدت على مدار نحو عقدين من الزمان - في حصد العديد من الجوائز الكبرى؛ فقد حظي بثلاث ترشيحات لجائزة الأوسكار، اثنان منها ضمن فئة أفضل ممثل عن دوره في فيلمي quot;ولد في الرابع من يوليوquot; (Born on the Fourth of July)، و quot;جيري ماغوايرquot; (Jerry Maguire) بينما كان الترشيح الثالث ضمن فئة أحسن ممثل مساعد عن دوره في فيلم quot;ماغنولياquot; (Magnolia). كما فاز كروز بجائزة الكرة الذهبية ثلاث مرات، وقام ببطولة مجموعة كبيرة من الأفلام السينمائية المهمة من أشهرها quot;الساموراي الأخيرquot; (The Last Samurai) و quot;ثلة من الرجال الأفاضلquot; (A Few Good Men)، ويُقدر إجمالي العائدات العالمية للأعمال التي شارك فيها - على مدار مشواره الحافل - بحوالي 6 مليارات دولار.
وتعد سلسلة أفلام quot;مهمة مستحيلةquot; ndash; وهي من نوعية أفلام التشويق والحركة- واحدة من العلامات الفارقة في تاريخ السينما العالمية لما حققته من نجاح وانتشار واسع في مختلف أنحاء العالم، حيث وصلت إيرادات الأفلام الثلاثة التي شملتها السلسلة حتى الآن، إلى نحو مليار و 400 مليون دولار.

ومن المُنتظر أن يقف إلى جانب النجم العالمي quot;توم كروزquot; في أحدث أجزاء سلسلة quot;المهمة المستحيلةquot; مجموعة من النجوم الكبار من بينهم النجمة quot;بولا باتونquot; التي شاركت في عدة أفلام المهمة منها quot;بريشوسquot;، وquot;ميرورزquot;، وquot;دي جا فوquot;، والنجم quot;جيرمي رينرquot; الذي رُشح لجائزة الأوسكار عن دوره في فيلم quot;ذا هارت لوكرquot; ومن أشهر أدوراه شخصية quot;براين غامبلquot; التي جسدها في فيلم quot;سواتquot; عام 2003.