: آخر تحديث

أونوريه دي بلزاك: تريد أن تكون كاتبا ناجحا ؟ انهض مبكرا


كتابة / أليس فنسنت
ترجمة / أحمد فاضل
 
ربما كتب معظم الكُتاب العظام رواياتهم الشهيرة وهم على أسرة منامهم حتى ساعة متأخرة من الليل ، وربما حافظنا على نصائحهم تلك ، لكن نصيحة واحدة ضلت مفقودة على مدى عقود طويلة عادت تطرق مسامعنا بوجوب الاستيقاظ في وقت مبكر إذا أردنا أن نكون كُتابا ناجحين ، ذلك ما تناوله الكاتب الأمريكي ميسون كاري في كتابه : " طقوس يومية " والذي احتوى بين دفتيه معلومات عن أشهر طقوس الكتابة التي كان يمارسها تشارلز ديكنز ، فرانز كافكا ، قبل نومهم أو أثناء تناولهم الطعام ، أو هاروكي موراكامي الذي كان ينفق الساعات الطوال في عمله الكتابي من الساعة الواحدة بعد الظهر حتى الثامنة مساءا ، بعدها يعود لأعماله المنزلية وقضاء أوقاته المتبقية مع عائلته في حين كان يتمتع الموسيقار فولفجانج اماديوس موتسارت بوجبات الغداء لمدة خمس ساعات مع الأصدقاء قبل تناوله وجبة العشاء بين الثامنة و الحادية عشرة مساءا بعدها يعود ليتفرغ لموسيقاه التي كان يحب إنجازها ليلا وحتى ساعات متأخرة من الفجر ، أما عن فولتير فالكتاب يخبرنا أنه يخصص جل وقته للكتابة ويمضي الدقائق المتبقية بين منتصف النهار حتى غياب الشمس لبعض أموره الأخرى حيث يعود مساءا إليها ، في حين كان الروائي الفرنسي فيكتور هوغو يكرس فقط ساعتين يوميا لحمامه وحلاقته وطعامه متفرغا للكتابة في باقي ساعات يومه .
الكتاب وهو يتحدث عن الكثير من طقوس الكتابة لدى المشاهير يفجر مفاجأة من العيار الثقيل حيث يتناول جانبا من حياة رائد من رواد الأدب الفرنسي هو أونوريه دي بلزاك الذي كتب 85 رواية في 20 عاما يحدثنا عن طقوس كتابته التي ينهض إليها مبكرا ولا ينام سوى سبع ساعات وهو صاحب المقولة الشهيرة : " تريد أن تكون كاتبا ناجحا ؟ انهض مبكرا " ، في حين ينام وليام Stryon  بين الثالثة صباحا و منتصف النهار ، ومع ذلك ويستن هيو أودن، لودفيغ فان بيتهوفن، لو كوربوزييه وفيكتور هوغو كل يحب أن يستيقظ في السادسة صباحا ، في حين يستيقظ كورت فونيغوت ومايا أنجيلو قبل هذا الوقت ، أما  فولتير وجون ميلتون فكل له برنامجه الخاص في النوم وفي الاستيقاظ  وتناول الطعام واستقبال الضيوف والكتابة .
عن / صحيفة  التلغراف اللندنية


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. عجايب
كامل - GMT الجمعة 27 مايو 2016 08:08
بلزاك لا ينام ( سوى) سبع ساعات !!! ... و أين الغرابة في الأمر !؟ سبع ساعاتٍ من النوم كافية لإنسان البالغ و أكثر ..شكراً للكاتب ..


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ثقافات