قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت وزيرة التعاون الدولي المصرية فايزة أبو النجا اليوم أن حجم المساعدات الأميركية لمصر هذا العام بلغت 264.35 مليون دولار.

القاهرة: أعربت وزيرة التعاون الدولي بمصر فايزة أبوالنجا عن تطلعها لأن تشهد الفترة المقبلة حوارا ايجابيا مع الولايات المتحدة لتنمية وتطوير برنامج المساعدات الاقتصادية لبلادها مشيرة الى ان حجم هذه المساعدات التي حصلت عليها مصر خلال العام الحالي بلغت 264.35 مليون دولار.

جاء ذلك في بيان صحافي عقب استقبال ابوالنجا اليوم المدير الجديد لبعثة الوكالة الاميركية للتنمية الدولية جيمس بيفر وسفيرة الولايات المتحدة في القاهرة مارجريت سكوبي.

واشارت ابوالنجا الى ان هذه المساعدات كان اخرها التوقيع على اتفاقيتي منحة تحسين الصحة وتنظيم الاسرة بمبلغ 15 مليون دولار ومنحة الصادرات الزراعية والدخول الريفية بمبلغ 11.506 مليون دولار بهدف التوسع واستكمال الانشطة الجاري تنفيذها في اطار هاتين الاتفاقيتين.

واوضحت ان برنامج المساعدات الاقتصادية الامريكية لمصر يجب أن يكون قائما على الشراكة الحقيقية ويستند الى الأولويات المصرية والتي تهدف الى اقامة علاقة تعاون ثنائي متوازنة وصحية تحظى بأساس قوي يدعم العلاقة الاستراتيجية بين البلدين.

وذكرت ان علاقة التعاون مع الولايات المتحدة يجب ان تعكس صورة ايجابية لتغيير انطباعات الرأي العام في مصر تجاه برنامج المساعدات الاقتصادية الامريكية وكذلك لتلبية اولويات ومصالح الطرفين.

ومن جانبه اعرب بيفر عن عزمه العمل بروح التعاون التى تستهدف تعزيز العلاقات الاستراتيجية التي تربط البلدين خاصة انه يتمتع بخبرة طويلة اكتسبها خلال سنوات عمله السابقة في كل من افغانستان وباكستان والضفة الغربية وغزة وفي مقر الوكالة في واشنطن بعد شغله لمنصب رئيس مكتب افغانستان وباكستان.