قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: أكدت البورصة المصرية تباين التعاملات خلال الاسبوع المنقضي حيث بدأت على ارتفاع بدعم من نشاط قطاع العقارات وعلى رأسه سهم (مجموعة طلعت مصطفى) وفوجئ المتعاملون بتراجع فى ختام التداول مع عمليات بيع من جانب المستثمرين لجني الارباح.وأشار التقرير الأسبوعي للبورصة المصرية الصادر هنا اليوم الى أن المؤشر الرئيس للبورصة (ايجي اكس 30) خسر نحو 2ر1 في المئة بما يعادل 95ر85 نقطة ليبلغ 27ر6634 نقطة فيما زاد مؤشر (ايجي اكس70) الذي يقيس أداء أسهم 70 شركة نشطة التداول بنسبة 5ر2 في المئة بما يعادل 32ر16 نقطة ليبلغ 58ر660 نقطة. ولفت التقرير إلى أن إجمالي قيمة التداول بلغ 6 مليارات جنيه وبلغت كمية التداول 699 مليون ورقة مالية منفذة من خلال 223 ألف صفقة بيع وشراء موضحا أن عدد الأوراق التي تم التداول عليها بلغ 200 ورقة ارتفع منها 88 ورقة وتراجع 101 أخرى وثبتت أسعار 11 ورقة دون تغير. وأرجع التقرير النشاط الايجابي لأسهم (طلعت مصطفى) الى تخفيف الحكم على رئيسها السابق هشام طلعت مصطفى من الاعدام الى السجن 15 عاما فضلا عن قرار مجلس الوزراء باعادة أرض مشروع (مدينتى) لمجموعة طلعت مصطفى بقيمة 9ر9 مليار جنيه والتى تعد أكبرالمشروعات العقارية لها في مصر.