قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

المنامة: اقتربت شركة طيران الخليج الحكومية البحرينية من إبرام اتفاق لتغيير طلبياتها إلى طائرات ذات ممر واحد في إطار استراتيجيتها لاكتساب مكانتها اللائقة كناقلة إقليمية.

ومن شأن إلغاء طلبيات لطائرات عريضة البدن، مثل بوينغ 787 أو إيرباص ايه-330 أن يوجه صفعة للشركتين المصنعتين اللتين تحتاجان بشدة تعزيز مبيعات الطائرات الكبيرة. وأصبحت بوينغ وإيرباص في ظل تباطؤ السوق أكثر اعتماداً على مبيعات الطائرات ذات الممر الواحد، التي يقل ثمنها كثيراً عن الطائرات الكبيرة، ولا تتيح سوى هوامش ربح ضئيلة خاصة عند بيع كمية كبيرة منها.

وأوضح سامر المجالي الرئيس التنفيذي لشركة طيران الخليج أن شركة الطيران لا تعتزم خفض العدد الإجمالي للطائرات في طلبياتها. وقال في مقابلة مع رويترز اليوم الأربعاء إن quot;الاتفاق الذي نعمل على إبرامه هو الحفاظ على حجم الطلبيات، لكن تغيير نوع الطائرات والتوقيتquot;. وأضاف quot;اقتربنا من التوصل إلى اتفاق، لكن لم نصل إليه بعدquot;.

وطلبت طيران الخليج، التي نقلت ما يقرب من ستة ملايين راكب العام الماضي، شراء 24 طائرة بوينغ 787، وسبع طائرات إيرباص ايه-320، و20 طائرة إيرباص ايه-330. وأكد المجالي أن طيران الخليج تحاول التعجيل بتسلم طائرات أحادية الممر وتأجيل الطائرات عريضة البدن.