قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم: قال وزير سوداني لوسائل إعلام رسمية الأربعاء إن بلاده تخطط لزيادة صادرات الأغذية للمساعدة في تعويض الفاقد في إيرادات النفط. ويواجه السودان أزمة اقتصادية حادة مع تفاقم التضخم وقلة العملات الصعبة.

وفقد السودان أيضًا معظم إنتاجه من النفط المصدر الرئيس لإيرادات الحكومة عندما انفصل عنه جنوب السودان في يوليو/ تموز. ونقلت وكالة السودان للانباء quot;سوناquot; عن وزير الثروة الحيوانية فيصل إبراهيم قوله للبرلمان إن الحكومة تخطط لزيادة صادرات اللحوم والماشية والأسماك في العام المقبل لتوفير إيرادات جديدة.

وأوضح أن عائدات صادرات الثروة الحيوانية بلغت 219.5 مليون دولار في 2011. وأضاف أن صادرات الماشية سوف ترتفع في العام المقبل إلى 3.24 مليون رأس، فضلاً عن 42 ألف طن من اللحوم. وسوف ترتفع أيضًا صادرات الأسماك.

ويقول محللون إن زيادة صادرات الأغذية ربما تزيد الإيرادات، لكنها يمكن أيضًا أن تزيد التصخم، حيث ارتفعت أسعار اللحوم بشكل حاد هذا العام. وأنحى بعض التجار باللوم في ارتفاع الأسعار على الصادرات.

ودعت هيئة لحماية المستهلكين في سبتمبر/ أيلول إلى مقاطعة شراء اللحوم لمدة ثلاثة أيام احتجاجًا على ارتفاع أسعار الغذاء. وتراجعت الأسعار قليلاً منذ ذلك الحين.