قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد:أدى خلاف مالي بين العراق وتركيا إلى إيقاف الرحلات الجوية بين البلدين، فقد قرر العراق وقف كافة الرحلات التي تسيرها الخطوط الجوية التركية من والى المطارات العراقية ردا على اجراء مماثل كان الجانب التركي قد اتخذه، حسب ما صرح به كريم النوري الناطق باسم وزارة النقل ببغداد.

واضاف النوري ان الحظر يشمل مطارات اقليم كردستان اضافة الى المطارات العراقية الاخرى.

لكن مسؤولا تركيا نفى ان تكون انقره قد منعت الطائرات العراقية من الهبوط في مطارات تركيا، الا ان المسؤول التركي اكد ان انقره حذرت بغداد من انها قد تتخذ هكذا اجراء ما لم تقم شركة تسويق النفط العراقية المملوكة للدولة بدفع 3 ملايين دولار تدين بها لتركيا.

وقال: quot;إنهم مدينون ويريدون حظر الطائرات التركية. ان المفاوضات ما زالت مستمرة، ولكن حل المشكلة يكمن في قيام الشركة العراقية بدفع مستحقاتها.quot;

من جانبه، قال النوري إن العراق quot;لم يتخذ قرارا سياسيا،quot; واضاف quot;ان العراق سيتراجع عن قراره في حال تراجع الجانب التركي.quot;

يذكر ان الخطوط الجوية التركية كانت من اولى شركات الطيران التي استأنفت الرحلات الجوية الى بغداد بعد غزو البلاد واحتلالها من قبل الولايات المتحدة عام 2003.