قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد رئيس الإتحاد الألماني للمصارف اليوم أن المصارف الألمانية ستقدم مساهمتها في المساعدات الجديدة لليونان.


برلين: اكد رئيس الاتحاد الالماني للمصارف الخاصة الذي يتمتع بنفوذ كبير في البلاد السبت ان المصارف quot;ستقدم مساهماتهاquot; لمساعدة جديدة تقدمها دول منطقة اليورو لليونان كما ترغب الحكومة بقوة.

وقال مايكل كيمر في صحيفة نيو اوزنابروكر تسايتونغ المحلية في عدد السبت quot;سنقدم مساهمتناquot;.

واوضح متحدث باسم وزارة المالية ان quot;المباحثات الجاريةquot; مع الجهات المانحة في القطاع الخاص حول احتمال مشاركتها في خطة مساعدة جديدة لليونان تتواصل. وقال quot;ليس هناك اجراءquot; محدد مسبقا لهذا النوع من المحادثات.

من جهته، شدد كيمر ان على اليونانيين ان يقوموا في المقابل بكل ما في وسعهم للخروج من الازمة الخطيرة الحالية، في حين تثير خطة التوفير التي وضعتها الحكومة اليونانية جدلا كبيرا بين السكان.

وكانت المصارف الألمانية تطالب حتى الان بمقابل لقاء مشاركتها لكنها واجهت اعتراضا من وزير المالية فولفغانغ شويبل.

وكانت فرنسا اعلنت الجمعة ان المصارف وشركات التأمين الفرنسية على استعداد للمشاركة في خطة المساعدة المقبلة. وبدات سلطات دول منطقة اليورو الاربعاء مفاوضات حول هذا الموضوع مع الجهات الدائنة في القطاع الخاص اليوناني وخصوصا المصارف وشركات التامين.

وفي اذار/مارس، كانت المصارف الألمانية تملك حوالى عشرة مليارات يورو من السندات السيادية اليونانية، بحسب ارقام البنك المركزي الالماني.

وتريد الحكومات الاوروبية الحصول من المصارف على تعهد بانها ستجدد سنداتها لاثينا عندما تصل الى موعد استحقاقها.