قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: اصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة و الإحصاء بيانا عن الحركة السياحية خلال الربع الثاني لعام 2011 (أبريل- يونيه) والذي يشير إلى استمرار تأثر قطاع السياحة بالأحداث الأخيرة في مصر وذلك طبقاً للمؤشرات الإحصائية التالية :

bull;بلغ عدد السائحين القادمين من كافة مناطق العالم 2.2 مليون سائح خلال الربع الثاني (أبريل- يونيه 2011) مقابل 3.5 مليون سائح مقارنة بنفس الربع عام 2010 بنسبة إنخفاض قدرها 35.4٪.
كانت أوروبا الشرقية أكثر المناطق تاثراً بالأحداث الأخيرة حيث إنخفض عدد السائحين القادمين منها خلال هذا الربع ( أبريل- يونيه) بنسبة 45.6٪ مقارنة بنفس الربع عام 2010 يليها أوروبا الغربية بنسبة 36.6٪
bull;كانت أوروبا الغربية أكثر المناطق إيفادا للسائحين خلال هذا الربع ( أبريل- يونيه) بنسبة 42.4 ٪ , يليها أوروبا الشرقية بنسبة 27.1٪ ، الشرق الأوسط بنسبة 17.7 ٪ ثم أفريقيا بنسبة 5.6 ٪.

bull;انخفض عدد الليالى السياحية التى قضاها السائحون خلال هذا الربع ( أبريل- يونيه ) الى 21.8 مليون ليلة بنسبة انخفاض قدرها 35.4٪ مقارنة بنفس الفترة من عام 2010 التى بلغت 33.7 مليون ليلة و كانت أوروبا الغربية أكثر المناطق إنخفاضا فى عدد الليالى بنسبة 38.9 ٪ مقارنة بنفس الربع عام 2010 يليها أوروبا الشرقية بنسبة 52.1٪ .


bull;كان لأوروبا الغربية النصيب الاكبر فى عدد الليالى السياحية التى قضاها السائحون خلال هذا الربع ( أبريل- يونيه ) بنسبة 41.3٪ يليها الشرق الأوسط بنسبة 22.1 ٪، أوروبا الشرقية بنسبة 21.9 ٪ ثم أفريقيا بنسبة 7.7٪ .