قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: ابقت وكالة التصنيف الائتماني موديز الاثنين على علامة فرنسا الممتازة quot;ايه ايه ايهquot; ومددت النظر في آفاقها الاقتصادية المصنفة حاليا quot;مستقرةquot; كما جاء في تقرير نشر على موقعها الالكتروني وخصص لهذه الدولة. وقرار موديز التي اعطت نفسها في منتصف تشرين الاول/اكتوبر مهلة ثلاثة اشهر لتقييم افاق علامة فرنسا، يتناقض مع قرار وكالة ستاندرد اند بورز التي حرمت مساء الجمعة فرنسا من تصينفها الممتاز وخفضته الى quot;ايه ايه +quot; مما يعني ان تخفيضا اخر اصبح ممكنا quot;خلال مهلة تتراوح بين 6 و24 شهراquot;.واحتمال اجراء تقييم سلبي للعلامة معناه ان موديز تعتزم خفضها quot;على المدى المتوسطquot;.وفي تقريرها اعلنت موديز انها لم تتخذ قرارا بعد حول الافاق وانها ستبقي الاسواق على اطلاع حول الموضوع خلال الفصل الاول من العام 2012 في اطار تقييم للعلامات السيادية في منطقة اليورو المعلنة في تشرين الثاني/نوفمبر.

واشادت موديز برغبة الحكومة الفرنسية الحد من العجز العام ليكون3 % في العام 2013 وتعتبر الاجراءات التي اتخذت لتحقيق ذلك ايجابية وهو امر مهم للمحافظة على الافاق quot;المستقرةquot;.في المقابل اعتبرت الوكالة ان المخاطر المرتبطة بالديون والنمو في منطقة اليورو كبيرة وهي عوامل لا يمكن ان تتحكم بها الحكومة لكنها تؤثر على اوضاعها المالية.واعتبرت ان اسواق الديون السيادية والتمويل المصرفي متقلبة كلما زادت الضغوط على علامة العديد من الدول في منطقة اليورو من بينها الدول التي تحمل علامة quot;ايه ايه ايهquot; مثل فرنسا.