أشاد وزير الخارجية الاميركي جون كيري الجمعة بـquot;القرارات الصعبةquot; التي اتخذتها اليونان للخروج من الاقتصادية معتبرا ان الوضع يتحسن.
واستقبل كيري في مقر وزارة الخارجية بواشنطن نظيره اليوناني ايفانغيلوس فينيزيلوس بوصفه الرئيس الدوري للاتحاد الاوروبي والذي تشغله اليونان منذ الاول من كانون الثاني/يناير.
وطالب كيري بquot;مواصلة النهوض الاقتصاديquot; في اليونان مشيدا بquot;قرارات صعبة في مجال الاصلاحات الاقتصادية ولكنها ليس ابدا سهلة في المجال السياسيquot;.
وقال الوزير الاميركي والى جانبه نظيره اليوناني ان quot;هذه الخيارات اتخذت واعتقد ان الوضع يتحسنquot;. اما فينيزيلوس فذكر بان quot;الازمة المشكلة الوطنية الرئيسية في اليونانquot;.
وبعد ستة اعوام متتالية من الركود، تعول اليونان على نمو طفيف بمعدل 0,6% في العام 2014 وعلى عودتها الى الاسواق على المدى الطويل وهي الاولى منذ ظهور ازمة الديون في العام 2010.