قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: حطت صباح الأحد في الولايات المتحدة طائرة آتية من ألمانيا تحمل أكثر من 31 طنا من عبوات حليب الأطفال المجفف المفقود في الأسواق الأميركية، وفقا لمشاهد بثتها قنوات تلفزيونية أميركية.

وكان الرئيس جو بايدن أعلن في وقت سابق على تويتر أن طائرة "محملة بأكثر من 70 ألف رطل (أكثر من 31 طناً) من الحليب المجفف (...) على وشك الهبوط في إنديانا".

قال المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض براين ديزي عبر محطة "سي إن إن" إن الرحلة اقلعت الليلة الماضية من قاعدة رامشتاين الجوية في ألمانيا محملة بالحليب المجفف للأطفال وستهبط في إنديانا صباح (الأحد)".

وتحمل الطائرة 132 منصة شحن خشبية لحليب أطفال من ماركة نستله.

وأضاف أن شحنات أخرى من الحليب المجفف "ستصل مطلع الاسبوع" على رحلات أخرى.

تواجه الولايات المتحدة نقصا في حليب الأطفال منذ عدة أشهر بسبب مشاكل الإمداد واليد العاملة المرتبطة بكوفيد-19، تفاقم بسبب إغلاق مصنع أبوت في ميشيغن في شباط/فبراير بعد سحب منتجات يشتبه في تسببها بوفاة رضيعين.

وقال براين ديزي "كان لدينا مصنع لا يلتزم بالقواعد وينتج سلعا كان من شأنها أن تصيب الأطفال بأعياء".

وقدم روبرت فورد رئيس مجلس ادارة شركة أبوت في مقال نشر السبت في صحيفة "واشنطن بوست" اعتذارا عن النقص الذي يؤثر على آلاف العائلات الأميركية التي تجد صعوبة كبرى في تأمين الحليب لأطفالها.

تساؤلات

لكن أبعد من ذلك، تساءل المستشار الاقتصادي الرئيسي لجو بايدن "كيف وصلنا إلى سوق تسيطر عليه ثلاث شركات بنسبة 90%؟".

وشدد على الحاجة إلى التفكير في كيفية "جذب المزيد من المنافسة في الاقتصاد الأميركي" و"الحصول على عدد أكبر من منتجي حليب الأطفال حتى لا تتحكم شركة واحدة بشبكات الإنتاج. وعلينا العمل لتحقيق ذلك".

وعندما سُئل عن احتمال أن تشهد الولايات المتحدة ركودًا في الأشهر المقبلة، قال براين ديزي إن "هناك دائمًا مخاطر" لكنه سعى الى الطمأنة لجهة متانة الاقتصاد الأميركي.

وأضاف "لا شك في أن الصعوبات كبيرة" مستشهدا خصوصا بالتضخم الذي تباطأ قليلا في نيسان/أبريل إلى 8,3% بعدما وصل في آذار/مارس إلى 8,5% وهو مستوى قياسي منذ 40 عاما.