قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رغم الإفراج عنها قبل أكثر من أسبوعين بعدما قضت عاماً تقريباً في السجن إلا أن الفنانة الشابة دينا الشربيني لا تزال مختفية على المستوى الإعلامي، فهي بإنتظار حكم محكمة النقض في قضية إتهامها بتعاطي المواد المخدرة وتحضر لمشاريع فنية عدة.

&
القاهرة: على الرغم من الشجاعة والأمل الذين عادت بهما الفنانة الشابة دينا الشربيني لتستأنف حياتها من جديد بعدما قضت عاماً في السجن بتهمة تعاطي المواد المخدرة وإدمانها، إلا أنها لا تزال تفضل الإبتعاد على المستوى الإعلامي غير راغبة في الظهور بإنتظار حكم محكمة النقض بالقضية، وهو آخر درجات التقاضي في مصر والذي حال تبرأتها سيكون بمثابة رد إعتبار لها ليس أكثر خاصة مع قضائها فترة العقوبة.
حيث إعتذرت الشربيني عن إجراء أي مقابلات صحافية خلال الفترة الحالية مفضلة انتظار الحكم الذي تعول عليه أملاً كبيراً خاصة مع ثقتها في صدور حكم بالبراءة من الاتهامات التي وجهت لها.
دينا التي قدمت مجموعة من الأعمال الدرامية المميزة قبل حبسها خرجت من السجن أكثر قوة حيث تلقت تهاني عدد من أصدقائها وإحتفلت معهم الأسبوع الماضي بإطلاق سراحها وكان من بينهم السيناريست تامر حبيب والفنانة كنده علوش، بينما تعمل دينا على التحضير لأكثر من تجربة فنية خلال الفترة المقبلة، منها مسلسل "حواري بوخارست" مع أمير كرارة، بالإضافة إلى مسلسل آخر مع المنتج طارق الجنانيني.