: آخر تحديث
ليس نادماً على تصريحاته الجريئة

نيكولا معوض: أشعر بالحماس لشخصية السيد المسيح

"إيلاف": من القاهرة:  أعلن الفنان اللبناني نيكولا معوض أنه متحمس لتقديم شخصية السيد المسيح في مشروعه السينمائي الجديد "المسيح والآخرون" المقرر انطلاق تصويره في النصف الثاني من العام الجاري. مشيراً إلى أنه يتعامل مع الدور كأي دور قدّمه من قبل، لافتاً إلى أن خلفيته المسيحية تساعده على معرفة الكثير من التفاصيل الدينية.

 



المسيح والآخرون
وأضاف في مقابلة مع "إيلاف" أن الفيلم من إنتاج فرنسي بلجيكي، ويتناول رحلة العائلة المقدسة في مصر، وسيتم تصويره بين إيطاليا والمغرب ويتعاون فيه مع المخرج هشام عبد الخالق. لافتاً إلى أن فريق العمل سيكون من صنّاع السينما العالميين، وبينهم مدير تصوير حاصل على جائزة مهرجان "كان" للتصوير، وغيرها من التفاصيل التي ستُعلِن عنها الشركة مع بداية التصوير.

وأكد أن حماسه لتقديم شخصية المسيح، يرجع لأنها فرصة لا تتكرر في الحياة. خاصةً وأن العمل مهم ويتناول الكثير من التفاصيل. مشيراً إلى أنه لا يعرف ما إذ كان الفيلم سيُعرَض في مصر والوطن العربي أم لا، لكن، من المؤكد أنه سيُعرَض في الصالات الأوروبية.


طلعت روحي
وعن عرض مسلسله الحالي "طلعت روحي" على الشاشات المفتوحة، أكد أنه كان قلقاً من العرض المشفر للمسلسل قبل عام تقريباً. لكن، رد الفعل على العرض المفتوح فاجأه حيث ارتبط الجمهور بشدة بالعمل .مشيراً إلى أنه فوجِئ بتفاعل الجمهور منذ الحلقات الأولى، على الرغم من أن العمل ينتمي للدراما الطويلة التي يصل عدد حلقاتها إلى 45. ومن ثم كان يتوقع أن يأتي التفاعل متأخراً نسبياً.

وأضاف أنه يرى الاهتمام بمشاهدة القنوات المشفرة يرتبط أكثر بالخليج عن مصر ولبنان. وبالتالي، جاء تفاعل الجمهور المصري واللبناني مع العمل عند عرضه على الشاشات المفتوحة، رغم أنه شعر بالقلق في البداية عند ترشيحه لدور "نديم".

 

 

وأشار إلى أن المنتج رامي رزق تواصل معه وأخبره بطبيعة الدور الكوميدي. الأمر الذي جعله يفكر كثيراً قبل تجربة العمل الرومانسي الكوميدي. ولفت لمدى إعجابه بذوق رامي واختياراته والمشاعر الكثيرة الموجودة في شخصية "نديم " التي جعلته يتحمّس لتقديم الدور. خاصةً مع الاهتمام بالتفاصيل البسيطة.

وعن فكرة المثالية التي رأها البعض في شخصية "نديم"، أوضح أن "هناك رجال أوفياء لمن يحبون ولو بنسبة قليلة للأسف"! مشيراً إلى أن الجمهور أصبح بحاجة لمشاهدة هذا النوع من الشخصيات بعدما شاهد الكثير من النماذج السلبية. مؤكداً على أنه لم يجد مبالغة فيما يقدمه. خاصةً في ظل علاقته القوية بخطيبته داليدا. حيث شعر بأنه قادر على توصيل هذه المشاعر التي لمسها الجمهور من خلال دوره.

 

 

وأكد أن اصعب المراحل في هذه الشخصية هي مرحلة إحساسه بالإعجاب بعليا، وشعوره بأنه مشدود إليها، خاصة وأنها مختلفة عن كل حياته. لافتا إلى أنه يرى في العمل رسالة مهمة وهي أن من يحب، فهو يحب الروح وليس الشكل، لأن الشكل لم يكن يوماً معيار للحب.

وأشار إلى أنه لم يشاهد النسخة الأميركية المأخوذ عنها العمل كي لا يتأثر بها على الإطلاق. حيث رغب في التعامل مع الدور وكأنه يُقدّم للمرةِ الأولى. مؤكداً على أنه كان يرغب بمشاهدتها بعد انتهاء التصوير لكنه لم يفعل ذلك حتى الآن.

وعن نهاية المسلسل ومدى اقتناعه بها، أكد أن مناقشات دارت حول النهاية والطريقة الأفضل لتقديمها. لكن في النهاية، يبقى الأمر بيد المخرج والمنتج والكاتب. مشيراً إلى أنه كان يفضل نهاية أخرى من وجهة نظره، لكن فريق العمل كان له رأياً آخر تم تنفيذه.

 


تشويش
وحول تجربته الدرامية الجديدة "تشويش"، قال أن العمل ينتمي لمسلسلات المواسم، وسيُعرَض أسبوعياً، وهو يُجسد خلاله شخصية نبيل فوزي صاحب شركات يقرر تغيير حياته بشكلٍ، كامل ويعمل لدى شخص يقوم بتركيب "الرسيفيرات"(الصحون اللاقطة) للمواطنين. فينتقل من الطبقة الفارهة لبيئة شعبية ويدخل بيوت عائلات كثيرة، ويشاهد أموراً لم يكن يتوقعها، مشيراً إلى أنه انتهى من تصوير الموسم الأول وبصدد التحضير للموسم الثاني.

 


لست نادماً
وعن الجدل الذي صاحب ظهوره مع الإعلامية سمر يسري والاعترافات الجريئة التي أدلى بها عن حياته الشخصية، أكد نيكولا أنه لم يظهر بالحلقة ليقوم باستفزاز أحد، ولكنه احترم طبيعة البرنامج القائم على الصراحة والإجابة عن الأسئلة الشائكة. وكان يعرف طبيعة البرنامج قبل التصوير، ولكنه لم يعرف أي أسئلة ستُطرَح عليه. مشيراً إلى أنه فضّل أن يكون صريحاً، ولم يكن يرغب في الكذب لإدعاء المثالية.
 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


فيديو

ديانا كرزون: الملك والملكة الأدرنيان محبّان للفنّ ومحيطان دائماً بالفنّانين الأردنيين
المزيد..
في ترفيه