قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: بعد الضجة التي أُثيرت حول اعتزالها وحديثها عن عصابة الفن التي أتعبتها، أعلنت الفنانة إليسا استعدادها للانضمام إلى "العصابة" مع "البروفسور وفريقه" في السلسلة الشهيرة عبر منصة Netflix والمعروفة بـLa Casa De Papel. وذلك في تغريدة كشفت فيها الحزمة التي تلقتها من Netflix MENA و La Casa De Papel ، بما في ذلك قناع وجهها الخاص ورسالة لطيفة تشير إليها باسم "بيروت".

وجاء في نص الرسالة التي حملت عنوان مسلسلات Netflix الأصلية(La Casa De Papel): "في شي انكسر بالجزء الثالث من البروفسور وخلاكي مصدومة. بس ضلك متفائلة لأن مع الجزء الرابع حتصيري اسعد وحدة. لملكة الإحساس أو صار فينا نقلك "بيروت".

 

 

وفيما نشرت إليسا الصورة للحزمة التي تلقتها شاكرة ومؤكدة جهوزيتها لتكون جزءاً من عصابة "البروفسور" كتبت معلقة: "Nairobi(نيروبي) ، نحن قادمون لإنقاذك. مع محبتي بيروت." وذلك في ردها على الرسالة الودّية التي تلقتها من الحساب الرسمي لنتفليكس، والتي جاء فيها: "أنا في انتظارك يا "بيروت.. أهلا بك في العصابة". 

 


كما تلقت رسالة أخرى من الحساب الرسمي للمسلسل جاء فيها: "سعداء لوقوفك الى جانبا، يا "بيروت"

 

 

الجدير ذكره أنها ليست المرة الأولى التي تحصل فيها على تفاعل واهتمام الحساب الرسمي الخاص ب La Casa De Papel. فقد غرّدت بتاريخ 29 يوليو الماضي بأنها كانت تقضي ليلتها بمشاهدة المسلسل. وسألت أيضًا: "إذا كنت مع البروفيسور، فما هي المدينة التي ستتخذها اسماً لك بين فريق العصابة؟ لافتة إلى أنها ستختار لنفسها اسم بيروت! 
وفيما سألت إن كان يناسبها؟ رد عليها حساب المسلسل مشيداً بالتسمية: "اسم بيروت يبدو عظيماً"!

 


فهل ستنضم إليسا فعليا لفريق المسلسل أم أنها مجرد بادرة لطيفة من الفريق تجاه إليسا بعد الفترة التي مرت بها في محنة العلاج وأزمنتها الأخيرة مع روتانا. حيث تشير بعض المصادر إلى أنها تلقت هذا العرض كمبادرة لطيفة لرفع معنوياتها ولحثها على التراجع عن قرار اعتزال الفن ودفعها للمشاركة بالعمل التمثيلي. فهل سنرى إليسا على الشاشة ممثلة قريباً؟