قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: حمل حفل توزيع جوائز غولدن غلوب الـ 77 القضايا البيئة إلى مائدته التي جمعت أكثر من 1300 ضيفاً من مشاهير العالم في بيفرلي هيلز بولاية كاليفورنيا الأميركية. حيث غابت اللحوم عن قائمة الطعام الذي يُقدَّم للضيوف واقتصرت المائدة على الأطباق النباتية، تبعاً للقرار الذي اتخذته "رابطة الصحافة الأجنبية في هوليوود" تعبيراً عن القلق من تغيّرات المناخ.
ولقد شرحت رئيستها المدعوة لورنزو سوريا (orenzo Soria) في حديثٍ لـ"CNN": "لا يمكن تجاهل أزمة المناخ وقد اتفقنا مع أصدقائنا في المجتمع على هذه الخطوة وتبنى شركاؤنا في بيفرلي هيلتون قرار تقديم وجبة نباتية بالكامل".

وحمل هذا الحفل للجائزة التي تُعد من أهم وأشهر الأحداث الفنية، خبراً سعيداً لجمهورية مصر العربية بفوز الممثل الأميركي من أصل مصري، رامي يوسف بجائزة غولدن غلوب عن فئة أفضل أداء لممثل في مسلسل تلفزيوني موسيقي أو كوميدي عن دوره بمسلسل "رامي".

وصرّح يوسف خلال استلامه للجائزة: "لقد قدمنا عرضاً محدداً للغاية حول عائلة عربية مسلمة هاجرت لتعيش في ولاية نيو جيرسي، وأنا ممتن وأشعر بالتقدير للاعتراف به على هذا المستوى". وشكر كل من شارك بنجاح العمل، وتوجه بالتحية لعائلته قائلاً: "أحيي أبي وأمي التي كانت تحب مايكل دوغلاس. المصريون يحبون مايكل دوغلاس، لا أعرف إذا كان يعرف هذا، لكن هذا يعني لي الكثير".

قناة NBC الأميركية تولت البث الحصري لهذه المناسبة التي يتابعها الملايين حول العالم، حيث انطلق الحفل باستلام المذيعة إلين دي جينريس جائزة "Carol Burnett Award"، لمساهماتها الفاعلة في المجال التلفزيوني وصناعة الترفيه. كما استلم النجم توم هانكس جائزة سيسيل بي ديميل( Cecil B. DeMille) وتحدث متأثراً لدرجة الدموع. فيما توزعت الجوائز كما يلي:

فاز الفيلم الأمريكي "1917" الذي تدور أحداثه حول ملحمة عسكرية تعود للحرب العالمية الأولى، بجائزة أفضل فيلم حركة درامي. كما فاز مخرجه سام مندز عن فئة أفضل مخرج.

وحصد فيلم “Once Upon a Time in Hollywood” جائزة أفضل الصور المتحركة، الموسيقية أو الكوميدية ". فيما فاز بطله الممثل براد بيت بجائزة أفضل أداء لممثل في دور داعم، كما فاز الفيلم بجائزة أفضل سيناريو لكاتبه كوينتين تارانتينو.

وحصد فيلم الحلقة المفقودة "missing link" جائزة أفضل فيلم رسوم متحركة. بينما فازت أغنية (I’m Gonna Love Me Again) بجائزة أفضل أغنية من فيلم .Rocketman

وتوزعت جوائز النجوم على خواكين فينيكس الذي فاز بجائزة "أفضل ممثل" عن دوره بفيلم "الجوكر"، بينما حصدتها على صعيد النساء النجمة رينيه زيلويجر عن دورها في فيلم "جودي".

وحصدت أوليفيا كولمان جائزة أفضل ممثلة في مسلسل تلفزيوني لفئة الدراما عن دورها بمسلسل The Crown.

جائزة أفضل أداء لممثلة في فيلم موسيقي أو كوميدي موسيقي حصلت عليها أوكوافينا عن دورها بفيلم "The Farewell".

وعن أفضل أداء لممثلة في دور داعم، فازت لورا ديرن عن "قصة زواج" (Marriage Story)، وعن أفضل أداء لممثل بفيلم موسيقي أو موسيقي أو كوميدي فاز تارون إجيرتون، (Rocketman)

وعن فئة التلفزيون حصل "الخلافة" على جائزة أفضل مسلسل تلفزيوني – دراما وعن نفس الفئة ولكن في الكوميديا فاز "Fleabag"، كما حصلت فيبي والر على جائزة أفضل أداء لممثلة في مسلسل تلفزيوني عن نفس الفيلم.

وحلّ "تشيرنوبيل" في المركز الأول لجائزة أفضل سلسلة تليفزيونية محدودة أو صور متحركة مصنوعة للتلفزيون.

الجدير ذكره أن فوز شبكة Netflix انحصر بجائزة واحدة نالتها في سباق الأفلام، عن أفضل ممثلة مساعدة لـ"لورا ديرن" في دورها كمحامية طلاق قاسية بفيلم "Marriage Story" لنوح باومباخ الذي تصدّر جميع الأفلام بستة ترشيحات بما في ذلك أفضل فيلم درامي، لكنه خرج بواحدة منها فقط!
وكانت المفاجأة أن فيلم مارتن سكورسيزي "The Irishman" الذي نال خمسة ترشيحات، لم ينل أي جائزة! وهو ما قد يؤثر على فرص "نتفليكس" بالفوز في حفل جوائز الأوسكار في الشهر المقبل.

يشار إلى أن حفل توزيع جوائز غولدن غلوب انطلق منذ العام 1944. ويُعد من أهم وأشهر الأحداث الفنية السنوية التي تُكرِّم نجاحات الأعمال التلفزيونية والغنائية والسينمائية. علماً أنه يُقام قبل شهر واحد فقط من حفل توزيع جوائز الأوسكار. فيما يلي بعض اللقطات من السجادة الحمراء نقلاً عن صفحة الحفل على "تويتر":