قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: توفي الفنان المصري الكبير يوسف شعبان عن عمر ناهز 90 عاماً داخل أحد مستشفيات القاهرة إثر إصابته بفيروس كورونا.

وكان الفنان القدير قد الى أحد مستشفيات المهندسين بعد إصابته بالفيروس، وتدهورت حالته الصحية، وتم نقله للعناية المركزة بمستشفى العجوزة.

وقال الفنان أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية إن جنازة الفنان يوسف شعبان ستشيع غداً، وسيخرج الجثمان من مستشفى العجوزة على أن يتم الدفن في مقابر الأسرة في 6 أكتوبر بطريق الواحات.

وكانت نجلته، زينب شعبان، قد كشفت أن حالة والدها حرجة في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج الحكاية على قناة mbc، وأضافت قائلة: "اكتشفنا وجود فيروس كورونا بالصدفة، بعد أن عاد من تصوير في لبنان، وكان يشعر بالتعب، وحالة الضغط تهبط، وبعد الفحص اكتشفوا أنه أصيب بفيرس كورونا، بالإضافة إلى وجود مشكلة في الصدر».

ولد الراحل في حي شبرا بالقاهرة عام 1936، ووالده مصمم إعلانات مشهور في شركة (إيجبشيان غازيت)، تلقى تعليمه الأساسي في مدرسة الإسماعيلية والتعليم الثانوي في التوفيقية، وبسبب تفوقه في مادة الرسم قرر الانتساب إلى كلية الفنون الجميلة، ولكن عائلته رفضت بشدة وخيرته بين كلية البوليس أو الكلية الحربية.

بدأ مسيرته السينمائية سنة 1961 في فيلم في بيتنا رجل مع عمر الشريف والمخرج بركات ثم توالت أعماله السينمائية التي تعدت 110 فيلم سينمائي.

حصل على العديد من الجوائز المحلية والعالمية، وفي عام 1995 قرر الابتعاد عن المجال السينمائي والاكتفاء بتمثيل مسلسل واحد أو اثنين في العام للتركيز في مهمته الجديدة كنقيب للممثلين.

قدم الفنان الراحل أكثر من 130 مسلسلا أبرزها العائلة والناس، الشهد والدموع بجزئيه، الوتد، وتألق في مسلسل رأفت الهجان بشكل بارع في أداءه لشخصية محسن ممتاز، وغيرها من المسلسلات التي لا تزال عالقة في أذهان الجمهور العربي.

في أحدث ظهور له بمداخلة هاتفية للإعلامي عمرو الليثى ببرنامجه "واحد من الناس" قال إن مسلسل «المال والبنون» من أهم الأعمال الدرامية في تاريخ الفن المصري، وإن محمد جلال عبدالقوى كان في قمة إبداعه بسيناريو وقصة رائعة، والمخرج مجدى أبوعميرة كان متمكنًا من كل مفردات العمل.

تزوج من الكويتية إيمان خالد الشريعان، وله منها ابنته زينب وابنه مراد.