قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف: تفادت نجمة البوب الأميركية مايلي سايروس موقفاً محرجاً خلال أدائها الحي على المسرح في ميامي ليلة رأس السنة.

وكانت المغنية الشابة في خضم وصلتها عندما إنقطع الحبل الذي يسند قطعة ملابسها العلوية لتقوم بتدراك الموقف بسرعة، وتدير ظهرها للكاميرا وتغادر المسرح ثم تعود بجاكيت أحمر كانت ارتدته في بداية الحفلة.

ومازحت "سايرس" الجمهور لتخفف من وقع الحادثة عند عودتها، قولها: "بالطبع ينظر لي الجميع الآن، أرتدي كم من الملابس لم يسبق وارتديته على المسرح من قبل".

وختمت حفلها بالقول: "حفل اليوم كان يتعلق بالمرونة والتأقلم والخروج بأفضل نتيجة ممكنة من وضع سيئ، وهي العقلية التي يجب ألا تنتهي بنهاية الحفل وإنما تستمر طوال العام".

وأضافت: "لقد تعلمنا أنه لا بد أن نتوقع ما لا يمكن توقعه، بدلًا من التعامل معه كأزمة يمكننا أن نراها فرصة، أتمنى للجميع عامًا سعيدًا، وشكرًا لحضوركم اليوم".