قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بدأ أكثر من 150 دولة الانتقال إلى استخدام لقاح جديد للوقاية من شلل الأطفال، وهو ما يمثل خطوة بارزة في جهود القضاء على المرض، حسبما أفادت هيئات صحية تعنى بجهود مكافحة الأمراض.

وسيستهدف اللقاح الجديد آخر سلالتين متبقيتين من الفيروس في ظل خطة تستغرق 18 شهرا. وسجلت 74 حالة إصابة بمرض شلل الأطفال في عام 2015، وبلغ عدد الإصابات عشر حتى الآن خلال هذا العام.

وسجلت جميع الحالات في أفغانستان وباكستان، ولم تشهد أفريقيا أي حالة إصابة بالمرض منذ أكثر من عام. ويمثل الانتقال إلى استخدام اللقاح الجديد بعد نجاح استخدام اللقاح السابق لمكافحة شلل الأطفال لأكثر من 30 عاما عملية لوجستية ضخمة.

آلاف المراقبين

وسيتابع آلاف الأشخاص التحول لاستخدام اللقاح الجديد في 155 دولة خلال الأسبوعين المقبلين. وسيبدأ استخدام اللقاح الجديد بشكل أساسي في دول نامية، لكن هناك دول أخرى أكثر ثراء ستستخدمه مثل روسيا والمكسيك.

وسيقدم اللقاح للمرضى أيضا كجرعات عن طريق الفم، ولذا فإن موظفي الصحة لن يحتاجوا لتدريبات جديدة. ولن يستخدم اللقاح الجديد كما كان سابقا نسخة مخففة من النوع الثاني من شلل الأطفال، والذي جرى القضاء عليه عام 1999.