قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مع بدء محادثات دولية مهمة بشأن الأزمة في سوريا، تشمل الدول الداعمة لأطراف الصراع المختلفة، قدمت كل من السعودية وروسيا قائمتيهما بممثلي المعارضة السورية، الذين يمكن دعوتهم إلى المشاركة في لقاءات سورية - سورية حول التسوية.


نصر المجالي: أعلن ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي، أن الوفد الروسي إلى لقاء المجموعة الرباعية حول سوريا، الذي جرى في فيينا أمس الخميس، سلم شركاءَه الثلاثة (وفود الولايات المتحدة وتركيا والسعودية).
&
وأكد بوغدانوف، في تصريحات لوسائل الإعلام الروسية، أن الكرملين يريد أن توافق المعارضة السورية على نهج مشترك، وأن تشكل وفدًا للمحادثات مع الحكومة السورية.
وأضاف أن الوفد السعودي سلّم قائمته بدوره، فيما لم يفعل الوفد الأميركي ذلك حتى الساعة.

وتابع بوغدانوف موضحًا أن قائمتنا تضم أسماء 38 جماعة، كانت للجانب الروسي اتصالات معها، أو هو على استعداد للقاء ممثلين عنها لاحقًا. كما قال إن هذه القائمة لا تحمل طابعًا نهائيًا، بل هي قابلة للاستكمال، مشددًا على أن روسيا تقف موقفًا مرنًا من هذه المسألة.

وذكر بوغدانوف في هذا الصدد أن موسكو تعتبر أمرًا مهمًا أن يشارك ممثلون عن "الجيش السوري الحر" في المفاوضات المرتقبة حول التسوية في سوريا، لافتًا في الوقت عينه إلى عدم تشكل رؤية واضحة لدى موسكو حتى الآن لقوام قيادات هذا الجيش. وقال المسؤول الروسي إن بلاده تصرّ على أن يكون للأكراد تمثيل في المحادثات المقبلة.
&