قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أن اجتماع فيينا، المقرر انعقاده بعد غد الجمعة، لمناقشة موعد وسبيل خروج الأسد من سوريا، مؤكدا أن السعودية مستمرة في دعم المعارضة السورية المعتدلة.

الرياض: قال وزير الخارجية السعودية عادل الجبير أن موقف السعودية حيال سوريا لن يتغير وهو مبني على جنيف 1، مشيرا إلى أن المملكة ستواصل دعم المعارضة السورية على الأرض لتمكينها من تغيير الوضع.

وأوضح الجبير خلال مؤتمر صحافي مع نظيره البريطاني فيليب هاموند في الرياض، اليوم الأربعاء ، أنهما ناقشا&مستقبل سوريا وسبل الحل على أساس جنيف 1، ولا بد من التأكيد على ضرورة مغادرة بشار الأسد وبتاريخ محدد.

وأشار &إلى أن جلب إيران إلى اجتماعات فيينا هو لتوحيد المواقف ويجب علينا اختبار نوايا روسيا وإيران في ما يتعلق بسوريا، قائلًا: " إن الحل في سوريا واضح وهو رحيل بشار الأسد إما عسكريا أو سياسيا". وقال الجبير إنه إذا فشل اجتماع فيينا في الوصول إلى اتفاق سنلجأ إلى خيارات أخرى.&

من ناحية أخرى، أكد فيليب هاموند وزير خارجية بريطانيا على أنه سيتم بحث الوصول لحل مشترك لأزمة سوريا، وكيفية التوصل إلى حل للحرب الأهلية هناك، مشيرا إلى أن الخلاف الآن هو على كيفية وموعد مغادرة بشار الأسد.

قرب الإفراج عن بريطاني محكوم عليه بالجلد

وأعلن هاموند ان البريطاني كارل اندريه المحكوم بالجلد 350 جلدة في السعودية لحيازته الخمر سيفرج عنه "خلال اسبوع". وكتب هاموند على حسابه على تويتر "يسرني ان اعلن انه سيتم الافراج عن كارل اندريه خلال اسبوع وسيعود الى عائلته".

واعرب رئيس الوزراء ديفيد كاميرون عن سعادته بالنبأ على تويتر أيضا. وقبل اسبوعين اتصلت عائلة كارل اندري (74 عاما) بكاميرون لتطلب منه التدخل للإفراج عنه بعد ان أمضى عقوبة السجن سنة.&&

عمليات التحالف في اليمن تقترب من نهايتها

وقال وزير الخارجية البريطاني إن العمليات العسكرية للتحالف العربي بقيادة السعوية في اليمن تقترب من نهايتها. واضاف هاموند للصحافيين عقب محادثات مع الملك سلمان بن عبد العزيز "نلاحظ ان المرحلة العسكرية في هذه الحملة تقترب من نهايتها لانه بات لقوات التحالف موقع عسكري مهيمن في البلد".
&
وقال إن المحادثات تركزت على الحاجة "الان الى تسريع النقاش السياسي" وضمان انضمام المتمردين الحوثيين وحلفائهم الى المفاوضات لإجراء محادثات "جادة ومعقولة".&وقد أبلغ مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد مجلس الأمن الجمعة أن الحوثيين وأنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح "ملتزمون بشكل واضح" تنفيذ القرار 2216.
&
ويدعو القرار الى انسحاب المتمردين من المدن الرئيسة وتسليم جميع الأسلحة الثقيلة للدولة. واضاف مبعوث الامم المتحدة ان حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي وافقت على إرسال وفد الى المفاوضات المقبلة، التي لم يتم تحديد موعدها بعد.

بدوره قال الجبير "نحن متفائلون بأن تؤدي هذه المحادثات الى مكان ما". واضاف انه يبدو ان التحرك العسكري يتجه الى نهايته.