قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يزور أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح الأردن لإجراء مباحثات مع الملك عبدالله الثاني حول أوضاع المنطقة والعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها.


عمان: وصل أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح الى عمان الاثنين لاجراء مباحثات مع العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني حول تطورات الاوضاع في المنطقة والعلاقات بين البلدين وسبل تطويرها.

وذكر بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني أن الملك عبد الله الثاني كان في مقدم مستقبلي أمير الكويت، لدى وصوله مطار ماركا العسكري في عمان. واستعرض أمير الكويت وملك الأردن حرس الشرف الذي اصطف لتحيتهما، فيما عزفت الموسيقى السلامين الوطني الكويتي والملكي الأردني، وأطلقت المدفعية إحدى وعشرين طلقة تحيّة للشيخ صباح الاحمد الصباح.

وأوضح بيان الديوان الملكي الأردني أن أمير الكويت سيعقد مباحثات مع الملك عبدالله تتناول "علاقات التعاون بين البلدين، وتطورات الأوضاع في المنطقة".

ويرافق الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وفد يضم النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، ومدير مكتب أمير الكويت، ورئيس المراسم والتشريفات الأميرية، ووكيل وزارة الخارجية، وعدداً من المستشارين في الديوان الأميري، وكبار المسؤولين الكويتيين من مدنيين وعسكريين.

وكان قادة دول مجلس التعاون الخليجي اقروا في 2011 دعمًا ماليًا للأردن مقداره خمسة مليارات دولار على مدى خمس سنوات تبلغ حصة الكويت منها مليارًا و250 مليون دينار.

يشار إلى أنّ الاستثمارات الكويتية في الأردن، من أكبر الاستثمارات العربية والاجنبية، حيث تبلغ حوالى ثمانية مليارات دولار وتتركز في قطاعات الاتصالات والمصارف والشركات القابضة والعقارات والسوق المالية.

الدعيج: الزيارة تجسد عمق العلاقات بين البلدين

قال سفير الكويت لدى الاردن حمد الدعيج أن الزيارة التي يقوم بها أمير الكويت الى الاردن تجسد المستوى العميق لعلاقات التعاون المتينة التي تربط البلدين وسعي القيادتين للارتقاء بها الى مستويات افضل.

وأضاف في تصريح له أن الزيارة تأتي في إطار تنسيق الجهود تجاه تطورات الاوضاع التي تمر بها المنطقة، كما أن المحادثات التي سيجريها الزعيمان ستتناول العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

واكد الدعيج حرص أمير الكويت على تبادل وجهات النظر مع الملك عبدالله حول سبل التنسيق لإيجاد الحلول المناسبة لأزمات المنطقة والسعي لتوفير الامن والإستقرار لشعوبها.

وقال إن الزيارة تعبر عن انسجام المواقف وعمق العلاقات التي تربط بين البلدين، معربًا عن تقدير الكويت ممثلة بأميرها وحكومتها وشعبها للجهود التي يقوم بها الملك عبدالله الثاني ودوره الكبير والبارز في تجاوز المنعطفات الاقليمية.

وأشاد السفير الدعيج أيضًا بالتعاون القائم بين المملكة الأردنية والكويت، والذي وصل الى مستوى يحتذى في العلاقات العربية - العربية.