قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كوالالمبور: اعلنت الابنة البكر لزعيم المعارضة الماليزية انور ابراهيم الاثنين انها اوقفت بعدما تلت امام البرلمان مقتطفات من خطاب لوالدها انتقد فيه حبسه الاخير.
&
واكدت نور العزة (34 عاما) وهي ايضا نائبة وتتمتع بشعبية واسعة، لوكالة فرانس برس خبر اعتقالها خلال اتصال هاتفي مقتضب.
&
وقالت نور العزة "اشعر بغضب شديد، ويجب ان نغضب جميعا، لأني بصفتي عضوة في البرلمان، يجب ان نتمتع بحرية انتقاد الحكومة من دون ان نتعرض للانتقام".
&
ويندرج توقيف نور العزة في اطار تدابير قمعية تتخذها حكومة رئيس الوزراء المحافظ نجيب رزاق، وتعرض خلالها منذ سنة عشرات الاشخاص للتحقيق ومنهم شخصيات معارضة كبيرة، او وجهت اليهم اتهامات او حكم عليهم بالفساد.&
&
واصدرت المحكمة الفدرالية على انور ابراهيم (67 عاما) في العاشر من شباط/فبراير، حكما بالسجن خمس سنوات مع النفاذ بتهمة ممارسة اللواط مع مستشار سابق، لأن اللواط جريمة يحكم عليها بالسجن 20 عاما في هذا البلد الواقع جنوب شرق آسيا ويتألف من اكثرية مسلمة.
&
وكان انور ابراهيم الذي نفى بشدة هذه التهمة، اتهم قضاة اعلى هيئة قضائية بالتواطؤ في "مؤامرة سياسية" اعدها كما قال النظام الحاكم منذ 58 عاما، لابعاده نهائيا عن المسرح السياسي.
&
وهذه هي المرة الثانية التي يحكم فيها على انور ابراهيم بتهم تتصل باللواط منذ انتقل الى صفوف المعارضة في مستهل العقد الاخير.
&