قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت الشرطة الإسرائيلية لـ"إيلاف" إنّ منفذ عملية تل أبيب الذي قتل يوم الجمعة، تلقى مساعدة من عائلته، خاصة والده الذي وفّر له السلاح والمأوى في بلدة عرعرة.


مجدي الحلبي من تل أبيب: عثرت الشرطة الاسرائيلية على نشأت ملحم بعد اسبوع من تنفيذه عملية في شارع&ديزنغوف في تل ابيب، ومقتل اسرائيليين اثنين وقتل سائق سيارة أجرة في نفس اليوم قام ملحم بسرقة سيارته والفرار بها.

داهمت الشرطة الاسرائيلية بيتا يعود لعائلة نشأت ملحم في بلدة عرعرة بالمثلث بالقرب من الخضيرة وعند محاولته الفرار اطلق عليه افراد الوحدة الخاصة بمكافحة الارهاب اربع طلقات اردته قتيلا.

اعتقال الاب

قال مصدر كبير في شرطة اسرائيل لـ"إيلاف" ان الوصول الى عرعرة والبيت الذي اختبأ فيه نشأت جاء بعد سلسلة الاعتقالات التي نفذتها الشرطة وأهمهما اعتقال والده محمد ملحم بالاضافة الى اخويه وعدد من اقاربه.

وتعتقد الشرطة بحسب هذا المصدر، ان نشأت لم يعمل لوحده بعد تنفيذ عمليته بل لاقى تعاونا من افراد عائلته وخاصة اخويه ووالده الذي تحدث معه هاتفيا بعد قيامه بعملية تل ابيب ونصحه بالعودة فورا للبلدة والاختباء في بيت تابع للعائلة في القرية، علما ان السلاح الذي نفذ به نشأت العملية وقتل به سائق سيارة الاجرة هو مرخص ويعود لابيه الذي حصل على رخصة السلاح بسبب خدمات كان قدمها للشرطة وجهاز الامن العام الشاباك في السابق.

انجاز للشاباك والشرطة!

رئيس الحكومة الاسرائيلي علق على مقتل نشأت بتهنئة الشرطة والشاباك بالعثور على القاتل ثم القيام بما يجب.

وكان جهاز الامن العام اصدر بيانا جاء فيه "انه وبعد عمليات استخباراتية وعملياتية دؤوبة تم القيام بها من قبل الشاباك والشرطة شملت أنشطة سرية ومكشوفة كثيرة تم العثور على نشأت ملحم وهو الإرهابي الذي نفذ عملية إطلاق النار في شارع ديزنغوف في تل أبيب يوم 1.1.16 التي أودت بحياة 3 مواطنين. ولاحظ الإرهابي مقاتلي الشاباك ووحدة مكافحة الإرهاب وهم يقتربون من المبنى الذي اختبأ فيه وحاول الفرار كما أطلق النار على المقاتلين برشاش "الفالكون" الذي كان بحوزته والذي استخدمه في تنفيذ عملية القتل بتل أبيب. ورد المقاتلون بإطلاق النار عليه وأردوه قتيلا".

نقاش

يثير موضوع عملية تل ابيب والسلاح المرخص وغير المرخص في الوسط العربي في اسرائيل الكثير من اللغط والمواقف المتباينة في اسرائيل حيث قال ضابط شرطة كبير اليوم ان القاتل هذا لم يعمل لوحده ولم يقم بعمليته من فراغ وعلى الشرطة وأجهزة الامن تمشيط بلدته عرعرة وبلدات أخرى أمنيا من أجل الوقوف على الاخطار في تلك الاماكن خاصة وان ارضية العداء لاسرائيل موجودة هناك بكثرة بسبب قوة الحركة الاسلامية بقيادة رائد صلاح والتي حظرتها إسرائيل قانونيا& قبل عدة اشهر.

مطاردة نشأت ملحم انتهت بقتله في بلدته عرعرة بعد نحو اسبوع من البحث في تل ابيب، ويبقى السؤال مطروحا بين عرب اسرائيل: متى ستكون العملية المقبلة؟ وكيف؟ وهل ستقوم اسرائيل باي اجراء عملي لجعل سكانها العرب يشعرون بالامان او بأقل ما يمكن من مساواة في الدولة العبرية وهل كان اقرار خطة رصد موازنة 15 مليار شيكل للوسط العربي هو محاولة جدية من الحكومة للمساواة حتى لا تتكرر عمليات عرب 48؟
&