قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

استبعد المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس& كوريا الشمالية من اجتماعه المقبل الذي سيعقد في وقت لاحق من هذا الشهر، فيما قال منظمو الاجتماع إن السبب هو التجربة النووية التي أجرتها بيونغ يونغ مؤخرا.


&

إعداد: ميسون أبو الحب: المنتدى وجه دعوة لبيونغ يانغ ثم تراجع عنها وبرّر مسؤولون فيه هذا القرار بالتجربة النووية التي اجرتها كوريا الشمالية في الشهر الجاري. "هذا قرار غير عادل تماما" بهذا التعبير وصفت كوريا الشمالية قرار المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس سحب دعوة كان قد وجهها لوزير خارجيتها ري سو يونغ لحضور اجتماع المنتدى المقبل في دافوس والذي سيعقد في وقت لاحق من هذا الشهر، فيما قال منظمو الاجتماع إن السبب هو التجربة النووية التي أجرتها بيونغ يونغ مؤخرا.


وقالت كوريا الشمالية إنها وجهت رسالة الى منظمي الاجتماع الذي يشارك فيه كل عام مسؤولون سياسيون واقتصاديون لمناقشة اهم قضايا العالم الاقتصادية والسياسية جاء فيها "ان المنتدى سيكون مسؤولا عن نتائج مثل هذا الاجراء غير الودي"، حسبما ذكرت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية. واضافت "رغم أن وفد كوريا الشمالية كان قد قرر تلبية الطلبات المتكررة التي وجهها المنظمون".

الاولى

غير ان فيليب روسلر عضو مجلس ادارة المنتدى قال متحدثا في جنيف إن المنتدى وجه لكوريا الشمالية في العام الماضي دعوة كانت الاولى منذ ثمانية عشر عاما لحضور اجتماعه في كانون الثاني 2016 واضاف "في فترة توجيه الدعوة كانت هناك مؤشرات مشجعة ومقنعة جعلتنا نعتقد ان كوريا الشمالية قد تستغل فرصة الحضور باعتبارها فرصة لفتح حوار دولي".& واضاف "ولكننا تابعنا ما حدث الاسبوع الماضي، اعني التجربة النووية (...) ثم ليس هناك فرصة لقيام حوار دولي ضمن روحية المنتدى الاقتصادي العالمي. وانطلاقا من ذلك، تراجعنا عن الدعوة التي وجهناها لكوريا الشمالية".

يذكر أن كوريا الشمالية أثارت احتجاجات لدى المجموعة الدولية إثر اجرائها رابع تجربة نووية لها في السادس من هذا الشهر. ويؤكد نظام كوريا الشمالية أنه اجرى تجربة على قنبلة هيدروجينية غير ان الولايات المتحدة وخبراء نوويون عديدون يشككون في ذلك.