: آخر تحديث
العبادي وبارزاني حددا ساعة الصفر والصدر يحتج ضد أنقرة

إردوغان يرسل وفدًا لبغداد ويصرّ على دخول معركة الموصل

فيما أعلن في أربيل أن العبادي وبارزاني حددا معًا ساعة الصفر لانطلاق معركة الموصل فقد نقل الصدر احتجاجاته من مقر القضاء إلى السفارة التركية في بغداد، التي وصلها وفد تركي لإجراء مباحثات حول معركة المدينة.

إيلاف من بغداد: أعلنت رئاسة إقليم كردستان أن اتصالًا هاتفيًا جرى بين رئيس الوزراء حيدر العبادي ورئيس الإقليم مسعود في الساعة الثانية عشرة من ليلة أمس، تم خلاله بحث الإستعدادات الجارية لمعركة تحرير الموصل، وأكدا ضرورة التنسيق والتعاون بين قوات البيشمركة والجيش العراقي، وحيث تم عبر هذا الإتصال تحديد ساعة الصفر لبدء معركة تحرير الموصل.

إردوغان يرسل وفدًا إلى بغداد ولن يبقى متفرجًا على معركة الموصل
وصل إلى بغداد اليوم أوميت يالجين نائب وزير الخارجية التركي على رأس وفد يضم مسؤولين من مختلف الأجهزة الأمنية. وسيجري الوفد محادثات في بغداد تتناول الازمة بين البلدين، بسبب وجود قوات تركية في شمال الموصل، ورفض انقرة سحبها على الرغم من المطالبات العراقية المتكررة. وبحسب مصادر تركية فان الوفد سيحاول إقناع بغداد بإعادة النظر في معارضتها لوجود القوات التركية في شمال البلاد، وسيناقش كذلك التطورات الأخيرة في العراق مع المسؤولين في بغداد.

وعن عملية تحرير الموصل، قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم ان تركيا ليست مسؤولة "عن النتائج الناجمة من أية عملية في الموصل ليست ضمنها، ونحن سنكون داخل العملية، وسنكون على الطاولة، ومن المستحيل أن نبقى خارج ذلك".

اضاف خلال مؤتمر اسطنبول الحقوقي الدولي، في تعليقه على عملية تحرير الموصل، "يطالبون تركيا بعدم الدخول إلى الموصل، كيف لا ندخل، ولنا حدود مع العراق على طول 350 كم، ونحن مهددون من تلك الحدود". واشار الى انه "يوجد في الموصل أخوة لنا من العرب والتركمان والأكراد، ولا يمكننا على الإطلاق البقاء مكتوفي الأيدي".. واكد قائلا "انه لا ينبغي أن ينتظر أحد منا الخروج من بعشيقة، ونحن في بعشيقة، وقمنا حتى اليوم بجميع أنواع العمليات ضد داعش هناك، وسنستمر في القيام بذلك".

وحذر الرئيس التركي من نتائج وصفها بـ"الوخيمة" في حال عدم مشاركة القوات التركية في عملية استعادة الموصل من قبضة داعش، وأبدى استغرابه من منع بلاده المشاركة في هذه العملية. وأضاف "لن نخرج من معسكر بعشيقة، وقواتنا ستشارك بفاعلية كبيرة في استعادة الموصل".

وأرسلت أنقرة تعزيزات عسكرية إلى الحدود مع العراق اليوم بالتزامن مع انطلاق عملية تحرير الموصل بدعم دولي وسط تزايد حدة الخلاف بين تركيا والعراق، على خلفية إصرار القيادة التركية على إشراك جيشها في عملية الموصل، الأمر الذي طالما رفضته الحكومة العراقية، وطالبت القيادة التركية بإخراج قواتها من معسكر بعشيقة.

الصدر يغيّر بوصلة احتجاجاته من مقر القضاء الى السفارة التركية 
اعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اليوم عن تأجيل التظاهرات امام مقر المحكمة الاتحادية والمقررة غدًا، وتوجه الجماهير الى مقر السفارة التركية للاحتجاج ضد الموقف التركي من عملية تحرير الموصل.  

واكد الصدر أهمية ان تكون التظاهرة منظمة وسلمية دونما اي اعتداء او حرق للأعلام، داعيًا تركيا الى عدم زح نفسها وجعل العراق ساحة لتصفية حساباتها.

وطالب الصدر في كلمة متلفزة اليوم القوات المشتركة بالحفاظ على ارواح وممتلكات اهالي الموصل. وقال "لا نريد ان تكون معركة تحرير الموصل طائفية". داعيا الجيش الى الحفاظ على حياة المدنيين، ومؤكدا "ان زمن الهزائم بات منسيا".

وعلى الفور أشادت السلطة القضائية الاتحادية بمبادرة الصدر بتأجيل التظاهرات المقررة امام مقرها وتحويلها الى السفارة التركية، وقررت استئناف العمل في مقرها والمحكمة الجنائية ومعهد التطوير القضائي.

وقال المتحدث باسم السلطة القضائية القاضي عبد الستار بيرقدار إن "السلطة القضائية الاتحادية تقدر مبادرة سماحة السيّد مقتدى الصدر، وتعلن مباشرة العمل في مقرها والمحكمة الجنائية المركزية ومعهد التطوير القضائي يوم غد الثلاثاء".

وكان الصدر قد دعا في 11 من الشهر الحالي المواطنين بجميع فئاتهم وتياراتهم الى تظاهرة كبرى اسماها "ملحمة سلمية" أمام مقر المحكمة الاتحادية العليا في بغداد لرفض عودة "الفاسدين" إلى مناصبهم، في اشارة الى نواب الرئيس معصوم الثلاثة الذين ألغى القضاء إعفاءهم من مناصبهم. 
 
وجاءت دعوة الصدر بعد ساعات من قرار المحكمة الدستورية العراقية العليا اعادة نواب الرئيس العراقي الثلاثة الى مناصبهم، وهم رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي ورئيس ائتلاف "متحدون" للاصلاح أسامة النجيفي ورئيس ائتلاف الوطنية أياد علاوي، معتبرة قرار اقالتهم مخالفا للدستور، ما وجّه ضربة قاسية إلى الاصلاحات التي يقوم بها رئيس الوزراء، والذي اصدر قرارات في اغسطس عام 2015 قضت بإعفاء نواب رئيس الوزراء الثلاثة ونواب رئيس الجمهورية الثلاثة من مناصبهم من اجل توفير اموال اضافية للموازنة الاتحادية التي تعاني أزمة حادة نتيجة لانخفاض موارد البلاد المالية بسبب انخفاض اسعار النفط والتكاليف الباهظة للحرب ضد تنظيم داعش الذي ما زال يحتل مساحات من الاراضي العراقية.

وتعتبر نينوى ثاني اكبر محافظة في العراق مساحة بعد الأنبار وتبلغ مساحتها (37323) كيلومترا مربعا وتشكل تسعة بالمئة من مساحة العراق وتتكون من (32) بلدة.. عشر منها كبيرة و(22) صغيرة مترامية الأطراف، فيما يبلغ عدد سكانها قبل هجوم سيطرة داعش على المدينة حوالى ثلاثة ملايين ونصف مليون مواطن.   

والموصل هي ثاني أكبر مدن العراق سكانا بعد العاصمة بغداد وأكبر مدينة تقع حاليا في قبضة تنظيم داعش في العراق، وكانت أولى المدن التي سيطر عليها التنظيم في صيف عام 2014 قبل أن يجتاح شمال البلاد وغربها. وبدأت الحكومة العراقية في مايو الماضي في الدفع بحشود عسكرية قرب الموصل ضمن خطط لاستعادة السيطرة عليها من التنظيم مؤكدة أنها ستستعيد المدينة من التنظيم قبل حلول نهاية العام الحالي.


 


عدد التعليقات 12
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. حلم العثماني .
عراقي - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 13:07
يعني على يا اساس افندي تدخل الموصل !!
2. باي حق يتصرف اردوغان
Raggawey - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 13:19
اردوغان مجرم حرب و دكتاتوري كأجداده اللذين حكموا الدول العربية بالنار والحديد وسببوا تخلف العرب الاف السنين ، على الدول العربية واولها المملكة العربية السعودية الوقوف في وجه اردوغان ، لان طموحات اردوغان هو اعادة تاريخه المظلم والظالم للدول العربية والوصول الى منابع النفط(البترول ) السعودي ، لا تنسى السعودية بان الملك محمد ال سعود ( ١٨١٩ ) اعدمه الأتراك وقطع راْسه وعلق جسده على خشبه يطوفون به في شوارع إستنبول ثلاثة ايام ، هذا هو اردوغان وأنذر من أنذر ، والباقي لكم ايها العرب ، اصحوا اصحوا .
3. التهديد والوعيد لا يفيد
psdk - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 14:19
تصريحات متكررة وتصعيدية ، والقوات العراقية اخذت زمام المباردة وحررت المناطق ، ولم يعد للقوة التركية المنتهكة لسيادة العراق اي موقف يمكنها المشاركة ، لانها ان تحركت ستصطدم بالقواة العراقية المتقدمة بسرعةو التي حررت المناطق من محور معسكر بعشيقة وبالتالي يا سيد اردوغان التهديد والوعيد لا يفيد لان معناه ان القوة التركية الموجودة ستهاجم القوات العراقية وستكون مع الارهابيين الدواعش الذين يقاومون الجيش العراقي ، ومن اجل حفظ ماء الوجه يا سيد اردوغان اسحب القوة واسكت واحترم جيشك احسن من ان يهان ويقتل ، وتدمر اسلحتكم او يتم السيطرة عليها بعد هروب الافراد لعدم قناعتهم بمقاتلة الجيش العراقي والحشد ورجال العشائر والبيشمركة ... حافظ على علاقات الصداقة والاخوة بين شعبك والشعب العراقي افضل من التهديدات التي اصبحت لا معنى لها وتدل على فشل والا لماذا تهدد وترسل وفد دبلوماسي الى بغداد للتفاوض وكنت ترفض ذلك مسبقا ؟؟؟ وتهاجم رئيس وزراء العراق وتنتقد وتفبرك الامور كما تشاء التي اصبحت واضحة للعالم وللشعب التركي بالذات ؟؟؟
4. علي الحكومة العراقيه معاق
hawlairi - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 14:48
علي الحكومة العراقيه معاقبة اردوغان بسبب جلب الدواعش ألي العراق وسوريا لقتل الكرد والشيعة وتدخل تركيا هي لانقاذ الدواعش كما قام بها في جرابلس وغرب الفرات ، ولكن لا نعرف لماذا أمريكا ساكته فقط اكتفوا برفض انشاء مناطق أمنه خاليه من الكرد في كردستان سوريا أو شمال سوريا ، فعلي تركيا حل مشاكله الداخليه بعيدا عن توريط العراق في سرطانه مع ب ك ك ،فمسألة ب ك ك معقد جدا عراق لايتدخل في مشاكل تركيا لان عدد الأكراد في تركيا ثلاثين مليون هل الأتراك يبيدون الملاين من جديد بعد مئة سنة من أباده الأرمن والكرد ، فالكرد تعلموا السياسة بعد مئة سنة فلديهم جاليه من ملاين في أوروبا وامريكا واسيا
5. السحر على الساحر
Rizgar - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 14:54
وجود القوات التركية في الاراضي العراقية يمتد لعهد نظام صدام حسين وفق اتفاق ثنائي حينها بين الدولتين لتعقب المقاتلين الكورد في طرفي الحدود , واستمر وجودها بعد الالفين وثلاثة ولغاية يومنا هذا .ومنذ الالفين وثلاثة طالبت حكومة اقليم كوردستان مرارا حكومة بغداد ( الوطنية جدا) بدعوة الحكومة التركية لسحب قواتها لكن دون جدوى , حيث ان وجود تلك القوات حينها في كوردستان كان بمثابة ورقة ضغط على الاقليم تستخدمها حكومة بغداد ضدها متى ما ارادات . وتشاء الاقدار السياسية ان تتطبع العلاقات بين حكومة اقليم كوردستان والحكومة التركية وان تفقد حكومة بغداد تلك الورقة من يديها لينقلب السحر على الساحر
6. مع وجود جيوش لاكثر من عشر
إِسْكُتْلَنْدِيّ - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 14:58
مع وجود جيوش لاكثر من عشرة دول في العراق , استيقظت حكومة اصحاب الكهف في بغداد فجأة على كابوس وجود قوات تركية في محيط الموصل , ووخز انتهاك التراب العراقي احساسها المرهف لتهددها بالويل والثبور وعظائم الامور , وكأن تلك القوات دخلت لتوها الاراضي العراقية وليس منذ عقود .
7. الله يساعد تركيا
فهد - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 15:01
اردوغان يصرح منذ خمس سنين منذ ايام الاسد معدوده الى ان نتف ريشه انقلاب الله يعلم كيف ومن ..انقذه ايفون وسكايب وفضيحة ..الرجل مهووس بالتصريحات وفقد كل ما حقق من امكانيات...ولا ادري هل سيدخل في حرب مع العراق وحرب مع سوريا واخرى مع ايران ومن ثم مصر ..لا ادري اين الساسة الاتراك من هذا العبث الاردوغاني ...حيث ستجد تركيا نفسها معادية لجميع دول الاقليم ولا ادري ما مدى تاثير ذلك على اصحاب الشركات التركية
8. قبل أن تقع الفأس
سامح - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 15:14
رفضهم للجيش التركي يؤكد أن مايسمى بالحكومة العراقية وصفويتها وأكرادها كلهم مجتمعين مبيتين النية للذبح على الهوية المذهبية .. على العالم أن يتحمل مسؤوليته. . يجب أن لا يؤخذ سنة العراق بجريرة داعش .
9. نصيحتي للعرب
نصيحتي للعرب - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 15:27
من حق أردوغان وتركيا الدخول إلى الموصل لانها كانت ولاية عثمانية ، يجب ان نسيطر مرة ثانية على كل العراق والكويت التي هي تراب عراقية ، ، .
10. القواعد الترکیە
ازاد - GMT الإثنين 17 أكتوبر 2016 17:14
القواعد الترکیە ال ١٦ الموجودە فی دهوک اتت بطلب من مسعود عندما کان یحارب البکک ثم ساعد هذە القوات قوات مسعود برزانی بضرب قوات جلال طالبانی ،و لا علاقە لها بوقت صدام والدلیل ان هذە القوات لم تکن موجودە فی دهوک سنە ١٩٩٠عند الانتفاضە وکذللک بعدها وعندما سحب الطاغیە قواتە استنجد مسعود بهذە القوات ( بدء العمل کأدلاء للجیش الترکی کما یقول ایلکر باشبوغ رئیس الارکان الترکی انذاک) وکما استنجد بعدها بصدام فی ٣١ ١ب ١٩٩٦ . الاستنجاد بایران والعراق وترکیا هو عمل یومی حسب الطلب .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الملك سلمان: نعتز بجهود رجال القضاء في أداء الأمانة
  2. ناصر الصباح في أول ظهور بعد رحلة العلاج
  3. مواجهة مرتقبة بين القوى الكبرى في لاهاي بشأن الهجمات السامّة
  4. وفد برلماني أردني في دمشق
  5. الاتحاد الأوروبي يبحث تفاصيل مشروع اتفاق بريكست
  6. العثور على لوحة يُعتقد أنها لـ«بيكاسو» في رومانيا
  7. لقاء حاسم اليوم يجمع بوتين وأردوغان حول سوريا
  8. ترحيب سياسي بمصالحة الزعيمين اللبنانيين جعجع وفرنجية
  9. ارتفاع حصيلة حرائق كاليفورنيا إلى 77 قتيلًا
  10. ماكرون يبدأ الإثنين زيارة دولة لبلجيكا
  11. الصين تكشف عن دبابة تدمر نفسها ذاتياً!
  12. نبيل بنعبدالله: على العثماني أن يخرج ويفسّر للمواطنين ما يحدث
  13. سناتور جمهوري يطالب بانتخابات تمهيدية ضد ترمب في 2020
  14. علماء يتحدثون عن خرق في مكافحة السرطان
  15. طفل شكره أوباما على
  16. 22 مفقودًا بعد غرق قارب للهجرة قبالة سواحل المغرب الأطلسية
في أخبار