قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرياض: بدأت منتصف الليلة الهدنة الإنسانية في اليمن بوقف إطلاق النار لمدة 3 أيام، فيما أعلنت قيادة التحالف العربي الذي تقوده السعودية أن أي اختراق من قبل الميليشيات الحوثية سيتم التصدي لها بقوة.

أصدرت قيادة قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بياناً أكدت فيه موافقة العاهل السعودي الملك سلمان على القيام بهدنة في اليمن لمدة 3 أيام استجابة لطلب الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية .

وذكرت قيادة التحالف نص الرسالة التي بعثها الرئيس اليمني للملك سلمان، مؤكدا فيها،" أنه من خلال التحركات الدولية والإقليمية بين الأمم المتحدة وبيننا ودول التحالف تم التوافق على إعلان وقف إطلاق النار لمدة 72 ساعة وفق شروط أهمها التزام الحوثيين وحلفائهم بوقف إطلاق النار والسماح بدخول المساعدات الإنسانية للمناطق المحاصرة وعلى رأسها مدينة تعز وفتح الحصار عنها , وحضور ممثلي الطرف الانقلابي في لجنة التهدئة إلى ظهران الجنوب.

وأضاف الرئيس هادي:" ورغبة منا في تنفيذ ذلك فقد تقرر الإعلان عن وقف إطلاق النار لمدة ثلاثة أيام اعتباراً من يوم الأربعاء الموافق 19 / 10 / 2016م الساعة الحادية عشر وتسع وخمسين دقيقة مساءً تتوقف فيها الأعمال العسكرية من قبل قوات التحالف , وفي حال استمرار قيام الميليشيات الحوثية والقوات الموالية لها بأي أعمال أو تحركات عسكرية في أي منطقة فسوف يتم التصدي لها من قبل قوات التحالف , مع استمرار الحظر والتفتيش الجوي والبحري والاستطلاع الجوي لأي تحركات لمليشيات الحوثي والقوات الموالية لها.

مساعدات إنسانية
وأكد بيان التحالف العربي أنه قد تقرر أن يبدأ وقف إطلاق النار اعتباراً من الساعة ( 59 : 11 ) مساءً بتوقيت اليمن يوم الأربعاء 19 أكتوبر 2016م ولمدة ( ثلاثة ) أيام وفقاً لما ورد في رسالة الرئيس اليمني ولإدخال وتوزيع أكبر قدر من المساعدات الإنسانية والطبية للشعب اليمني.

وقالت قيادة التحالف إن قوات التحالف العربي ستلتزم بوقف إطلاق النار، مع استمرار الحظر والتفتيش الجوي والبحري , والاستطلاع الجوي لأي تحركات لميليشيات الحوثي والقوات الموالية لها.

هذا وقد احتدمت المعارك في اليمن أمس قبل ساعات على بدء سريان الهدنة في البلاد التي دخلت حيّز التنفيذ منتصف ليل الأربعاء الخميس. وشن الجيش اليمني أمس هجوماً مباغتاً على مواقع الميليشيات الانقلابية في مدينة ميدي الساحلية، قرب الحدود السعودية.

وأعلن الجيش اليمني مصرع 30 من عناصر ميليشيات الحوثي وصالح خلال المواجهات المسلحة في ميدي، ما كبد الميليشيات الانقلابية خسائر فادحة في العتاد العسكري.

وشنت طائرات التحالف العربي 12 غارة جوية على مواقع الانقلابيين في ميدي، كما شن 15 غارة أخرى على مواقع للانقلابيين في مدينة حرض المجاورة.