قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: يتوجه وزير الخارجية الاميركي جون كيري مساء الخميس الى جنيف حيث سيجري الجمعة مباحثات مع نظيره الروسي سيرغي لافروف تتركز حول سبل حل النزاع في سوريا والمسعى الاميركي لانتزاع اتفاق مع موسكو بهذا الشأن، كما اعلنت واشنطن.

وقال المتحدث باسم الخارجية الاميركية جون كيربي في بيان ان المحادثات المرتقبة بين الوزيرين "تأتي عقب المباحثات الاخيرة حول سوريا، وستركز على خفض العنف وتوسيع المساعدات الانسانية للشعب السوري والمضي قدما نحو حل سياسي ضروري لانهاء الحرب الاهلية" في سوريا.

ولم تحدد الوزارة متى تحديدا سيلتقي كيري بنظيره الروسي، ولكن الوزير الاميركي لن يصل الى المدينة السويسرية قبل صباح الجمعة ما يعني انهما سيلتقيان خلال النهار.

وكانت روسيا أعلنت الاربعاء عن لقاء جنيف والذي رفضت من جهتها تأكيده.

والخميس قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن لقاء كيري-لافروف سيعقد في جنيف "في الثامن والتاسع من أيلول/سبتمبر"، لكن الأميركيين والروس يعملون على التفاصيل "اللوجستية".

وأوضحت وزارة الخارجية الروسية ان جون كيري وسيرغي لافروف عملا خلال اتصال هاتفي الاربعاء على "تفاصيل اتفاق تعاون روسي-اميركي بشأن التصدي للجماعات الارهابية في سوريا وايصال المساعدات الانسانية وبدء العملية السياسية".

والخميس أعلن وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر لإذاعة "بي بي سي 4" البريطانية إنه "ما زال هناك طريق طويل لنتجاوزه" من أجل التوصل إلى اتفاق مع موسكو بشأن النزاع في سوريا.

ومع ذلك، يعتقد كلا الطرفين أن الاتفاق يجب أن يتضمن وقفا دائما لإطلاق النار، ووصول المساعدات الإنسانية إلى مناطق النزاع، واستئناف مفاوضات السلام المتعثرة.

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما اجرى اخيرا محادثات حول سوريا مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين على هامش قمة مجموعة العشرين في الصين، أسفرت عن تقدم.