قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أحرزت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية مسنودة بطيران التحالف العربي انتصارًا كبيرًا بسيطرتها على كامل عزلة كرش الاستراتيجية وتطهيرها من سيطرة المليشيات الانقلابية وقوات الرئيس السابق علي صالح.

إيلاف من عدن: احكمت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في محافظة لحج السيطرة على منطقة كرش الحدودية بين شمال اليمن وجنوبه ، بعد دحرها لعناصر الميليشيات الانقلابية وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح .

وقال محمد صبيحي، احد قادة المقاومة الشعبية في كرش، ان طيران التحالف العربي ساند قوات الجيش والمقاومة في تطهير بقية المناطق من عزلة كرش والتي كانت تسيطر عليها قوات الانقلابيين.

وقال صبيحي لـ"ايلاف" إن نجاحات الجيش والمقاومة اتت رغم الامكانيات المتواضعة جدا لأفراد المقاومة، وخاصة النقص الحاد في السلاح والغذاء، مشيرًا الى ان الروح الوطنية والقتالية كانت هي الدافع والداعم الاساسي لنجاحات الجيش والمقاومة في جبهة كرش.&

ولفت صبيحي الى ان قوات الجيش والمقاومة لن تتوقف في كرش، بل ستواصل تقدمها نحو اراضي محافظة تعز الشمالية.

الدور الأبرز

وتشهد جبهة كرش معارك عنيفة منذ الاسبوع الماضي، في ظل تقدم كبير لقوات الجيش الوطني استعادت فيه عدد من المواقع العسكرية التي كانت تحت سيطرة العناصر الانقلابية.

واعلنت المقاومة الشعبية في الصبيحة مقتل العقيد عبد السلام رشيد الصبيحي قائد كتيبة المدفعية بمعسكر العند للمقاومة الجنوبية بجبهة كرش.

وقالت المقاومة ان "العقيد &الصبيحي الذي يعد احد ابرز قادة المقاومة في جبهات الصبيحة استشهد بطلق ناري في رأسه من قناص مليشيا الحوثي في عزلة كرش &في لحج".

وقالت المقاومة ان الصبيحي كان له الدور الأبرز في استقبال المقاتلين وتدريبهم وتسليحهم وإرسالهم الى جبهات القتال في الشريط الساحلي للدفاع عن العاصمة عدن وكل اراض الجنوب.

اشادة حكومية&

الى ذلك اشاد مسؤول محلي في محافظة لحج الجنوبية بانتصارات قوات الجيش الوطني والمقاومة الجنوبية في تحرير كامل اراضي عزلة كرش الاستراتيجية .

وقال سعدان اليافعي مدير مكتب نائب محافظ لحج في تصريح خاص لـ"ايلاف" ان انتصارات اليوم في &كرش جاءت بعد &اشتداد المعارك العسكرية في &جبهات الصبيحة بمحافظة لحج الجنوبية في الاسابيع القليلة الماضية &في ظل محاولة الميليشيات الانقلابية غزو المحافظة ، ومن ثم العاصمة الجنوبية عدن .

وكشف اليافعي عن ان هذه الانتصارات للجيش والمقاومة عززتها جهود السلطة المحلية في محافظة لحج والمجتمع المحلي، من خلال اطلاق حملة شعبية مساندة لأبطال الجيش والمقاومة في جبهات الصبيحة عامة وجبهة كرش خاصة.

ولفت الى ان مناطق الصبيحة المتمثلة بالمضاربة ورأس العاره وطور الباحة وكرش والمسيمير أصبحت تمثل خط الدفاع الحامي للجنوب بأكمله، والمقاومين بهذه الجبهات لا يزالون يناضلون وثابتين على الأرض ولا يزالون منتظرين تطهير كافة اراضي المحافظة من سيطرة الانقلابيين.
&
قاعدة العند&

وفي حديث سابق لـ"ايلاف"، طمأن محافظ لحج ناصر الخبجي بان قاعدة العند العسكرية في محافظة لحج التي تعد اكبر قاعدة عسكرية في البلاد في مأمن من تقدم للميليشيات، مشيرا الى ان قاعدة &العند &تبعد &عشرات الكيلومترات عن اماكن الجبهات والقتال، واقرب جبهة له هي كرش والقبيطة، ولا خوف على العند، كون اماكن تمركز المليشيات بعيد ولا يمكن الوصول بسهولة الى العند.
&