قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي أن النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي صباح الخالد الحمد الصباح سيقوم بزيارة الى طهران الاسبوع الجاري.

وقال قاسمي في مؤتمره الصحفي الاسبوعي، اليوم الاثنين، إن النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي سيزور طهران في غضون اليومين او الثلاثة المقبلة.

وتأتي الزيارة المنتظرة للشيخ صباح الخالد لطهران، غداة تقارير ذكرت أن دولة الكويت ستقوم بدور الوساطة وتقريب وجهات النظر بين المملكة العربية السعودية وإيران. وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني أكد في تصريحات يوم الأربعاء الماضي أن ثماني دول بينها الكويت والعراق حاولت التوسط بين البلدين.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إن الصباح سيزور طهران وفقاً للاتفاق الذي جرى بين البلدين، لكنه رفض التأكيد على إمكانية أن يحمل وزير الخارجية الكويتي رسالة من دول مجلس التعاون الخليجي إلى طهران، وشدد بالمقابل على أن الحكومة الكويتية نسقت مع إيران بشأن هذه الزيارة منذ أشهر، وقال : "علينا أن نتحلى بالصبر إلى حين إجراء الزيارة، كي نتعرف على القضايا التي ستطرح فيها".

وأضاف قاسمي "لكن وبكل تأكيد، فإن القضايا الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية، ستكون من أهم محاور المباحثات بين الجانبين، أما في ما يخص وجود رسالة خاصة من مكان خاص، فلست في وضع يسمح لي بإطلاق الأحكام، والإعلان عن ذلك، لذا علي أن أنتظر إلى حين إتمام الزيارة".

وكان نائب وزير الخارجية الكويتي، خالد سليمان الجار الله، كشف عن أن رسالة من دول مجلس التعاون الخليجي، ستحملها دولة الكويت إلى الجانب الإيراني للحوار.