: آخر تحديث
لتكريم «البطل بوريس نيمتسوف»

شارع السفارة الروسية بواشنطن قد يغير لاسم معارض «اغتاله بوتين»

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

«إيلاف» من واشنطن: تدرس الإدارة المحلية في العاصمة الأميركية تغيير اسم الشارع الذي تقع عليه السفارة الروسية في واشنطن إلى اسم المعارض الروسي بوريس نيمتسوف، الذي اغتيل في موسكو عام 2015، وهي الجريمة التي اتهم على نطاق واسع، الرئيس الروسي فلاديمر بوتين بالوقوف وراءها.
والاسم الحالي للشارع هو “جادة ويسكونسن الشمالية”، ولو تم تغييره فستضطر السفارة الروسية إلى كتابة اسم المعارض الروسي في جميع مراسلاتها. 
وقالت ماري تشيه للصحافين في واشنطن الثلاثاء وهي ممثلة المقاطعة التي يقع فيها مقر السفارة في واشنطن، “تقدمت بالتشريع لتغيير اسم الشارع، لأن نيمتسوف اغتيل وهو يقاتل من أجل الديمقراطية في روسيا وهو بطل، لكنه بالطبع لا يعتبر كذلك في روسيا”. 
ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن اللجنة في الإدارة المحلية للعاصمة قولها، “إن إعادة تسمية الشارع أمر من اختصاصنا، ولا يحق للسفارة الروسية التدخل بهذا الأمر”.
وهذه ليست المرة الأولى التي يقترح فيها تغيير اسم الشارع، إذ قدم السناتور الجمهوري ماركو روبيو اقتراحاً مماثلاً في فبراير الماضي لتسميته باسم المعارض الروسي.
وكان اغتيال نيمتسوف على يد مسلحين مجهولين أحدث صدمة في المجتمع الدولي، إذ عُرف بمعارضته الشرسة لبوتين منذ وصول الأخير للسلطة عام 1999، وجاءت قبل أيام من انطلاق مظاهرة أعد لها في موسكو مناهضة لتدخل بلاده العسكري في أوكرانيا.
ونفى بوتين تورط الحكومة الروسية بعملية الاغتيال، قائلاً في تصريحات صحافية عام 2015 “أن بلاده لا يمكن أن تلجأ إلى عمليات القتل السياسية القذرة”.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. une honte qu''on laisse ce
momo - GMT الأربعاء 22 نوفمبر 2017 12:41
il faut qu''il y ait des lois qui imposent aux pays de faire comparaitre ceux qui font ces complots en justice, bp de président qui se sont emparés du pouvoir injustement font recours à ce type de crimes sans être poursuivis en justice.à travers le monde les gens qui militent contre l''injustice et la fraude sont ainsi traités


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مجلس النواب الأميركي يدين تعليقات ترمب العنصرية
  2. هل تسبب شبكات هواتف الجيل الخامس أضرارا صحية؟
  3. ترمب: علاقاتنا مع تركيا جيدة
  4. بريطانيا ترسل سفينة حربية ثالثة إلى الخليج
  5. طهران: أغثنا ناقلة نفط واجهت مشكلة فنية في الخليج
  6. الدول الكبرى تدعو إلى وقف القتال في ليبيا
  7. المحتجون في السودان يرفضون منح الجنرالات
  8. ترمب: لن تجدوا غرامًا واحدًا من العنصرية لديّ!
  9. دراسة: طبيب الأورام عاطفي وأكثر عرضة للإكتئاب والإنتحار!
  10. أين Riah؟
  11. ترمب يؤكد أنه لا يسعى الى
  12. بارزاني للرؤساء العراقيين: مستعدون لحل المشاكل العالقة
  13. مسؤول في البنتاغون: إيران تحتجز ناقلة نفط فقدت بمضيق هرمز
  14. الكشف عن فساد وراء حريق ميناء البصرة العائم
  15. حملة الأمعاء الخاوية من أجل سوريا مستمرة
في أخبار