: آخر تحديث
رغم رفعهم لاعلام التنظيم على سياراتهم اثناء التنفيذ

لماذا لم يعلن داعش تبنيه الاعتداء على مسجد سيناء؟

القاهرة: لم يبذل المسلحون الذين هاجموا مسجد الروضة في شمال سيناء في مصر أي جهد لإخفاء انتمائهم، إذ رفعوا أعلام تنظيم الدولة الاسلامية على سياراتهم بحسب ما قالت السلطات وشهود، ورغم ذلك، لم يصدر بعد اي تبن للاعتداء من جانب التنظيم. 

وكان مقاتلو التنظيم حذروا سابقا المصلين في المسجد المرتبط بالصوفية لانهاء الممارسات الصوفية والتي يعدها التنظيم من قبيل الهرطقة، حتى إنهم زاروا المسجد بأنفسهم قبل عدة أسابيع من الاعتداء الدامي الذي اسفر الجمعة عن مقتل 305 اشخاص، حسب ما أوضح شيخ صوفي. 

لكن بعد نحو أسبوع من المذبحة المروعة، لم يعلن تنظيم الدولة الإسلامية بعد تبنيه الاعتداء في إشارة إلى أن مسلحيه ربما يكونوا تجاوزوا الحدود حتى بمعايير المتشددين نفسها، حسب ما قال مسؤولون ومحللون. 

ورغم تنفيذ تنظيم الدولة الإسلامية مذابح عشوائية في كل قارات العالم تقريبا، إلا أن أي منها لم يصدم بهذا الشكل حتى أنصار التنظيم الذين يدفعون الآن ببراءة تنظيمهم من الهجوم.

ومع انتشار تفاصيل وحجم الهجوم على وسائل التواصل الاجتماعي، أقدم مؤيدو التنظيم الجهادي المتطرف على نفي ضلوع التنظيم في الهجوم المروع. 

ودانت كل التنظيمات المسلحة المعروفة في مصر، ومن بينها تنظيم جند الإسلام المرتبط بالقاعدة في سيناء والمناوئ لتنظيم الدولة الإسلامية، المذبحة غير المسبوقة ضد مسجد في مصر. 

وثار غضب مؤيدي التنظيم حين انتشر على قنوات مؤيدة للقاعدة على تطبيق تليغرام تسجيل صوتي لمحادثات لاسلكية بين عنصر في تنظيم الدولة الإسلامية يفاخر بالهجوم وآخر يعطيه تفاصيل عنه.

- انكار مؤيدي تنظيم الدولة الإسلامية -

استهدف تنظيم الدولة الإسلامية من قبل مساجد، عادة شيعية، وللصوفيين. كما نفذ جهاديو التنظيم تفجيرا خلال حفل موسيقي في مدينة مانشستر البريطانية في 22 ايار/مايو الفائت رغم أنه كان من المؤكد أن يشهد مقتل أطفال جاؤوا لمشاهدة نجمة البوب الشابة اريانا غراندي.

وفي ذلك الوقت، أفاد الجهادي البريطاني عمر حسين، الذي ربما يكون قد قُتل في عملية استعادة الرقة في سوريا، وكالة فرانس برس أن قتل الأطفال "الكفار" لا يعذب ضميره. 

 وكتب حسين ردا على اسئلة فرانس برس "بالنسبة لقتل الفتيات الصغار، فمن المسموح قتل الكفار مثلما يقتلوننا".

لكن الهجوم على مسجد الروضة المكتظ بمئات المصلين الصوفيين وغير الصوفين اثناء صلاة الجمعة، شكل خروجا عن المألوف لمناصري التنظيم الجهادي. وقتل 27 طفلا على الأقل في الاعتداء.

وقال المحلل امارناث اماراسينغام الخبير في شؤون الجهاديين إن "شيئا بهذا الحجم اسفر عن مقتل اكثر من +مجرد صوفيين+ سيكون من الصعب تبريره". 

وقال مسؤول غربي "من الممكن أن يكون السياق المصري او المتعلق بسيناء يجعل هذا النوع من الاعتداءات أمرا أكثر بغضا ويجعل التنظيم أقل قدرة على اجتذاب دعم محلي". 

وفي أعقاب الاعتداء الوحشي، نفى جهادي أخر يدافع عن فظائع تنظيم الدولة الإسلامية باستمرار تورط التنظيم في الهجوم بشكل قاطع. 

وقال هذا الجهادي ردا على سؤال لفرانس برس عن تورط التنظيم "إطلاقا، ان تحليلك خاطئ. انت متأثر بالتقارير الإعلامية".

وقتل الفرع المصري لتنظيم الدولة الإسلامية الذي يتخذ من شمال سيناء المجاورة لقطاع غزة واسرائيل معقلا له، مئات من عناصر الأمن في اعتداءات بالرصاص والعبوات الناسفة والمفخخات خلال السنين الاربع الماضية، وأكثر من 100 قبطي في تفجيرات للكنائس وإطلاق نار خلال العام الفائت.

وقال مسؤول غربي اخر إن الهجوم "يبدو وكأنه يتوافق مع تغيير تدريجي عبر السنين الاربع الماضية" في عمل التنظيم. 

وتابع أن تنظيم الدولة الإسلامية تدرج "من حملة عنيفة محلية جدا للارهابيين في سيناء (...) كانت حريصة في البداية على عدم تنفير السكان المحليين (...) حتى الوصول لمرحلة يبدو فيها متأثرا بشكل كبير بالدوافع الجهادية العالمية" للتنظيم. 

وحذر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في وقت سابق من أن الجهاديين الأجانب في تنظيم الدولة الإسلامية سيحاولون الاستقرار في بلاده مع خسارتهم مواقعهم في سوريا والعراق. 

- غياب موافقة مركزية -

وقال دبلوماسي غربي ثالث إن الاعتداء ربما يكون بمبادرة محلية من الجهاديين الذين يتعرضون لضغوط متزايدة في سيناء، وتلقته قيادة التنظيم في سوريا والعراق بشكل سيء.

وقال الدبلوماسي "من الممكن أن يكون الهجوم تم تنسيقه بدون موافقة مركزية. لذا غاب إعلان المسؤولية".

وهناك احتمال آخر أن يكون الغرض من الهجوم توجيه رسالة للصوفيين والقرويين الذين يعتبرون مؤيدين للحكومة، دون منحه صفة الهجوم الرسمي من تنظيم الدولة الإسلامية.

ووافق الدبلوماسيون الغربيون على الحديث مع فرانس برس بشرط عدم الكشف عن هوياتهم.

وقال حسن حسن، الخبير البارز في شؤون تنظيم الدولة الاسلامية إن الجهاديين وصفوا الصوفيين بـ"الطواغيت"، وهي كلمة استخدمت في القرآن لوصف الشيطان والطغاة المستبدين.

وقال حسن حسن مؤلف كتاب "تنظيم الدولة الإسلامية: داخل جيش الارهاب" إن "لا شيء يتخطى الحدود حين يصفونهم بالطواغيت". 

لكنه تابع أن مقاتلي التنظيم تجاوزوا الحدود في السابق وتعرضوا للعقاب بسبب ذلك. 

وأشار حسن إلى مذبحة نفذها التنظيم في العام 2014 وشهدت قتل 700 من رجال عشيرة الشعيطات في منطقة دير الزور في شرق سوريا قائلا "حين قتلوا الشعيطات، عزلت (قيادة التنظيم) المنفذين بعد ذلك". 

وأضاف حسن أن ذلك حدث "إما لأنهم ارادوا أن ينأوا بانفسهم مما حدث أو لأن مرتكبيها تجاوزا الحدود". 

وفيما لا يزال الهجوم المأساوي يربك المراقبين، لا يزال ممكنا ولكن ليس مرجحا، أن يتبنى التنظيم الاعتداء. 

فبعد اعتداء استهدف قوات الجيش في القاهرة في حزيران/يونيو الفائت، تبنى التنظيم الهجوم بعد ثلاثة اسابيع، ليس عبر البيانات المعتادة على تطبيق تليغرام لكن عبر مجلته الاسبوعية "النبأ".


عدد التعليقات 11
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. داعش الاخرى المسكوت عنها
هرطقة مصطلح مسيحي! - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 18:13
مجلة ( ): تتحدث عن جرائم قوات الحكومة ومليشيات (الحشد) بحق المدنيين بحسبان ان كل سني داعشي ؟! كانت تجري بعلم وتوجيه القوات الأمريكية، التي تراقبها عن كثب.| ( ): هناك تسابق محموم بين قوات الحكومة والميليشيات في الوصول إلى ضحاياهم المدنيين، وهي تتفاخر بما ترتكبه من جرائم حرب.ما يظهر من جرائم وانتهاكات؛ لا يُمثل إلا نزرًا يسيرًا مما يحدث يوميًا على أرض العراق.شهادة الصحفي (علي أركادي) تناولت جرائم طالت المدنيين في القرى المحيطة بالموصل، وعمليات تعذيب وإعدام واغتصاب لأشخاص ليس لهم ذنب. : جرائم (الحشد) وقوات الأمن موثقة بالصوت والصورة، وشملت إعدامات على قارعة الطرقات وسحل جثث القتلى في الشوارع.هناك الكثير من الأخبار المتداولة والتي تؤكد اغتصاب النساء والرجال وضرب وتعذيب حتى كبار السن والأطفال. الأمر لم يعد سرا بالمناسبة.الحشد الشيعي يضم الالاف من المسيحيين و ايزيديين وتحكم المجرمون واللصوص بالملف الأمني، واستباحتهم أرواح المدنيين وأعراضهم تحت ذريعة محاربة (الإرهاب)، ألحق بالعراقيين كارثة فظيعة.لو حدثت واحدة من الجرائم التي يشهدها العراقيون في بلد آخر لانتفضت المنظمات لنصرة من وقعت عليه، إلا في العراق فأهله لا بواكي لهم.
2. The Italian tourist crime
صومالية مترصدة وبفخر-USA - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 18:50
simple answer was the local Egyptian government to free that area from its people & a big deal to have with Israel, this mass killing went for over an hour while the army were not too far from that location, I even believe the churches mass killings also were done by these same people to get western sympathy & to kill the population for many reasons, if ISIS did that why were they secret about it
3. لأن الفاعل معروف سبق له
حرق مسجد رابعة والفتح - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 18:56
شهادة للتاريخ اقولها أن الجماعات المسلحة طوال تاريخها فى مصر لم تستهدف المساجد أبدًا، اقول هذا ردًا على الدعوات الغريبة التي خرجت على الفضائيات مما يطرح العديد من علامات الاستفهام كونه الأول من نوعه."هل سبق لجماعة إرهابية مسلحة في تاريخ الإرهاب في مصر أن استهدفت مسجدا؟ طول عمرهم السلفيين يرون مساجد الصوفية لا يجوز الصلاة فيها.. فهل استهدفوا من قبل مسجدا؟ ومسجد العريش تابع للطرق الصوفية لكنه في الوقت ذاته يصلي فيه غير المتصوفة لأنه يقع على الطريق الدولي؟ سمي لي جهة لها سوابق في اجتياح المساجد وعدم احترام قدسيتها؟.أوشير إلى أن المسجد تابع للطريقة الجريرية، وليس فيه قبر ولا ضريح ! كما أتساءل لماذا نستبعد احتمال أن تكون إسرائيل او النظام وراء الحادث الإجرامي؟ ألا تعد هذه العملية الإجرامية بغض النظر عن مرتكبها دليلا على فشل عبد الفتاح السيسي ومن معه، خاصة وسيناء منطقة مغلقة، ومعه قانون الطوارئ ومع ذلك ثبت عجزه وفشله في المواجهة؟ ألا تمثل هذه الجريمة مبرراً لأن ينقل السيسي مكتبه إلى سيناء؟ ألا يكفي هذا سبباً لاستدعاء الجيش من أعمال الصيادة والفلاحة لمهمته الأصلية وهي التصدي للارهاب؟، وهل الامر له علاقة بالتجديد لولاية جديدة للحاكم العسكري لمصر ؟ ان ارهاب الدولة الإعلامي يقول للمصريين نحن او الفوضى .
4. الغارديان أجابت
على السؤال - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 18:58
رجّحت "الغارديان" في مقالها، نقلا عن بعض أهالي المنطقة، وقوف حكومة السيسي خلف الهجوم، لدفع الشعب لانتخابه لفترة رئاسية مقبلة، بدافع الحفاظ على استقرار البلد.
5. سلطة الانقلاب مسئولة
عن قتل ٥٠٠٠ مواطن - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 19:01
توضيح لمن لا يعرف لم تعترف الدوله المصريه على مدار أربع سنوات من الحرب بمقتل مدني واحد جميع من قتلتهم وعددهم خمسة آلاف وفق بيانات المتحدث الرسمية هم ارهابيين وتكفيريين وتعتقل وتهدد كل صحفي يخالف روايتها وسأذكر باعتقال صحفي المصري اليوم احمد ابو دراع لمجرد وثق روايه مختلفة ، من التكفيري والإرهابي الدولة او الناس ؟!!
6. why should
Rizgar - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 20:02
We’re the religion of peace. And if you don’t believe it, we''''ll kill you
7. بدون اعلان
فول على طول - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 20:06
الارهاب الاسلامى معروف للعالم كلة ولا يحتاج الى الاعلان عنة ...كلهم دواعش والحقيقة أن المسلمين هم ضحايا الاسلام وتعاليمة .انتهى . أى مسلم فهو داعشى ..الفرق بين داعش الناشط وداعش الكامن هو الفعل فقط وماعدا ذلك كلهك دواعش . كفاكم خداع أنفسكم وواجهوا الحقيقة بشجاعة . الصدق ينجيكم وما عدا ذلك فالطوفان قادم لا محالة .
8. من يقتل من ؟
أبو:شيليا -الجزائر - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 20:35
المثل الشعبي في الجزائر.....{ أسأل المجرب ولا تسأل الطبيب}.....أتهم الجيش الجزائري .....من يقتل من ؟ ......كل ما في الأمر داعش أراد أن يتهم الجيش المصري .....لكسب المزيد من المتطوعين .....خاصة من أهالي القتلى .....و الأسلحة الكيميائية المستعملة في سوريا من قبل الدواعش لتوريط النظام .....أخوكم البربري
9. الارهاب المسيحي بكل مكان
امريكا المسيحية كمثال - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 20:45
إطلاق نار في كنايس جامعات مدارس معسكرات جيش مخيمات حانات إن ثقافة الجريمة والسجون انتقلت بداعي الثقافة التوراتية الإرهابية في الولايات المتحدة الأمريكية، إلى المدارس حيث شاعت ظاهرة إطلاق النار على المدرسين والمدرسات وعلى التلامذة بشكل لافت لم يشهد له العالم مثيلاً. فقد تناقلت وسائل الإعلام في مارس 1998 المعلومات التالية: " لاحظ الخبير في علم دراسة الجرائم( رونالد واينر )من الجامعة الأمريكية أن وتيرة العنف لدى الشباب زادت إلى درجة كبيرة بسبب ثقافة الأسلحة النارية. وغلبة العقلية المستوحاة من قانون الشارع أو (التعاليم التوراتية)على الأخلاق والمبادئ الإنسانية. وأظهرت دراسة كشف عنها البيت الأبيض، أن واحدة من كل عشر مدارس رسمية أمريكية شهدت أعمال عنف خطرة عام 1997. وكتب أحد كبار صحافي نيويورك متعجباً: " هناك حرب حقيقية في شوارع الولايات المتحدة. ويسقط قتلى بالرصاص ما يقارب 45 ألف شخص كل تسعة عشر شهراً، وهو العدد نفسه الذي سقط خلال تسعة أعوام من حرب فيتنام " هذا يكشف أمراض المجتمع الأمريكي المستعصية، و العنصرية المتفشية في داخله، والتباينات الإجتماعية الواضحة، إن دل هذا على شيء فيدل على تفجر اللحمة الأسرية، وإفلاس النظام التربوي، واستشراء المخدرات، وعن عدم فاعلية النظام القضائي، وعن قوة اللوبيات المدمرة داخل المجتمعات الأمريكية، وخصوصا اللوبي الصهيوني و هذا يدل أيضا على الإرهاب الدموي الذي يطال مختلف الشرائح والطبقات. فمثلا في سنة 1991 قتل الإرهاب الداخلي الأمريكي 38317 شخص وجرح 175 ألف شخص، هذا يعني حصول 105 قتيلا في اليوم الواحد ، ولترجمة هذه الأرقام على الواقع لنفهم نتائج هذا الإرهاب، يكفي أن نقارن طبيعة القتلى بالسلاح بين أمريكا وبعض الدول الأوروبية. ففي سنة 1990 بلغ عدد حالات القتل بأسلحة اليد في الولايات المتحدة فقط إلى 10567 حالة بينما بلغ في بريطانيا 22 حالة وفي السويد 13حالة، وفي استراليا10 حالات وفي كندا 68 حالة وفي اليابان 87 حالة .وهذا ما دفع الكثير من المحللين الأمريكيين من إطلاق وصفا لهذه الحالة الإرهابية بأنها "حرب حقيقية في كل بيت" أو " الإرهاب على الذات".
10. من هذه النصوص يستمد
دواعش المسيحية ارهابهم - GMT الأربعاء 29 نوفمبر 2017 20:51
إليك عزيزي القاريء المسلم والإنسان اقوى نصوص القتل والارهاب فى الكتاب الموصوف بالمقدس*اشعياء (66-16): " لأن الرب بالنار يعاقب وبسيفه على كل بشر ويكثر قتلى الرب أرميا (48-10): " ملعون من يعمل عمل الرب برخاء وملعون من يمنع سيفه عن الدم حزقيال (9-6): " الشيخ والشاب والعذراء والطفل والنساء اقتلوا للهلاك.ولا تقربوا من إنسان عليه السمة وابتدئوا من مقدسي.فابتدءوا بالرجال الشيوخ الذين أمام البيت يشوع (6-21):" وحرّموا كل ما في المدينة من رجل وامرأة من طفل وشيخ حتى البقر والغنم والحمير بحد السيف"صموئيل الأول (15-3):" فالآن اذهب واضرب عماليق وحرموا كل ما له ولا تعف عنهم بل اقتل رجلا وامرأة.طفلا ورضيعا.بقرا وغنما.جملا وحمارا هوشع (13-16):" تجازى السامرة لأنها قد تمردت على إلهها.بالسيف يسقطون.تحطم أطفالهم والحوامل تشقّ"*مزمور(137-9):" طوبى لمن يمسك أطفالك ويضرب بهم الصخرة"*ارميا(14-12):" حين يصومون لا اسمع صراخهم وحين يصعدون محرقة وتقدمة لا اقبلهم بل بالسيف والجوع والويا أنا أفنيهم ارميا (11-22):" لذلك هكذا قال رب الجنود.هاأنذا أعاقبهم.بموت الشبان بالسيف ويموت بنوهم وبناتهم بالجوع 23 ولا تكون لهم بقية لأني اجلب شرا إرميا (12-17):" وان لم يسمعوا فاني أقتلع تلك الأمة إقتلاعا وأبيدها يقول الرب إرميا(16-3):" لأنه هكذا قال الرب عن البنين وعن البنات المولودين في هذا الموضع وعن أمهاتهم اللواتي ولدنهم وعن آبائهم الذين ولدوهم في هذه الأرض 4 ميتات أمراض يموتون.لا يندبون ولا يدفنون بل يكونون دمنة على وجه الأرض وبالسيف والجوع يفنون وتكون جثثهم أكلا لطيور السماء ولوحوش الأرض إرميا(19-9):" " فيحمى غضبي وأقتلكم بالسيف.فتصير نساؤكم أرامل وأولادكم يتام بالنهاية هؤلاء مسيحيين الذين قتلوا ملايين البشر منهم ومن غيرهم حتى ولو خرجوا عن تعاليم دينهم كما يزعم ولو ان النصوص بتقول غير كده والمهم ان المسيحيين مهما ارتكبوا من افعال السبعة وذمتها كما يقول الشوام سيغفر لهم يسوع بولس افعالهم الشريرة ويخلص ارواحهم ويدخلهم ملكوته ويضيع حق ملايين البشر الذين قتلوا او عذبوا حتى الموت بلا سبب او بسبب رأى المسيحيون انهم يستحقون عليه الموت من شان يسوع بولس. وشرط لخلاص الكفرة به ودخول ملكوته شايفين المحبة اللي بتشر يا عالم ! بعدين ما معنى انهم لا يمثلون المسيحية ؟ كيف ينفصل الانسان عن هويته الدينية حتى ولو أخطأ ؟ هل


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. محمد السادس وماكرون يجريان مباحثات على انفراد قبل تدشين قطار
  2. وزير الأمن الإلكتروني الياباني يعترف بأنه لم يستخدم كومبيوترًا في حياته
  3. نتانياهو يحاول إنقاذ ائتلافه الحكومي غداة استقالة ليبرمان
  4. فرنسا: التحقيق في قتل خاشقجي
  5. الجبير: السعودية لديها جهاز قضائي مستقل وفعال
  6. النيابة العامة السعودية توضح ملابسات مقتل خاشقجي
  7. كبير طهاة الملكة اليزابيث يكشف عاداتها الغريبة في الأكل
  8. اكتشاف كوكب جديد يدور في فلك نجم مجاور لمنظومتنا الشمسية
  9. محمد بن راشد: نربي أولادنا على التسامح واحترام التنوع والاختلاف
  10. العموم
  11. صالح يدعو عبد الله الثاني لمعلومات عن مهربي الأموال والمطلوبين
  12. دار الإفتاء المصرية تواجه التطرف بـ
  13. غوتيريش: إعادة العراق ممتلكات كويتية خطوة لتطبيع كامل للعلاقات
  14. تيريزا ماي في مأزق وتحت حصار!
  15. ماذا بقي من اتفاق الطائف.. وهل ثمة مخاوف جديّة من سقوطه؟
  16. السعودية تعلن تفاصيل مقتل خاشقجي
في أخبار