: آخر تحديث

قوات كردية عربية تهاجم آخر جيب لداعش في شرق سوريا

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القامشلي: أطلقت قوات سوريا الديموقراطية بدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن الاثنين هجوماً واسعاً على آخر جيب تحت سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية في شرق سوريا، وفق قيادي في صفوفها والمرصد السوري لحقوق الانسان.

ومنذ أشهر، بدات هذه القوات التي تضم فصائل كردية وعربية تضييق الخناق على بلدة هجين ومحيطها، آخر جيب يسيطر عليه التنظيم في محافظة دير الزور الحدودية مع العراق.

وقال مصدر قيادي في قوات سوريا الديموقراطية  فضل عدم الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس "بدأت قواتنا اليوم الهجوم على آخر معاقل تنظيم داعش في هجين بدعم مدفعي وجوي كثيف".

وتنفذ طائرات التحالف الدولي وفق المصدر "قصفاً مستمراً" على البلدة، مرجحاً أن تكون "المعارك شرسة مع وجود تحصينات لداعش".

وأضاف "سنسيطر على هجين لأننا عازمون على انهاء وجود داعش" لافتاً الى مقتل 15 عنصراً من التنظيم جراء القصف والغارات في حصيلة أولية.

ووثق المرصد من جهته مقتل 17 عنصراً من التنظيم على الأقل جراء الغارات، التي جاءت بعد أسابيع عدة من ارسال قوات سوريا الديموقراطية مقاتلين وتجهيزات الى خطوط التماس.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "بدأت اليوم عملية انهاء وجود داعش في هذا الجيب، مع قصف جوي ومدفعي وهجوم بري هو الأعنف منذ أشهر من قبل قوات سوريا الديموقراطية والتحالف الدولي".

وتمكنت القوات المهاجمة بحسب المرصد، من "اقتحام هجين من الجهة الشمالية الغربية والسيطرة على أجزاء منها، تزامناً مع فتح ممر انساني للسماح للمدنيين بالخروج من البلدة".

ويضم الجيب الأخير تحت سيطرة التنظيم في منطقة دير الزور بلدات رئيسية بينها هجين والسوسة، بعدما تم طرده من أجزاء واسعة من شمال وشرق البلاد لا سيما الرقة.

وقال زعيم التنظيم المتطرف أبو بكر البغدادي في تسجيل صوتي الشهر الماضي، دعا فيه مناصريه إلى مواصلة القتال، إن "دولة الخلافة باقية (...) وليست محصورة في هجين".

وبات التنظيم الذي أعلن في العام 2014 إقامة "الخلافة الاسلامية" في مناطق واسعة سيطر عليها في سوريا والعراق المجاور، يتواجد في جيوب محدودة خصوصاً في مناطق صحراوية في البلدين.

وبالإضافة إلى شرق سوريا، لا يزال التنظيم يتواجد في جيب صغير في البادية في وسط البلاد كما في منطقة محدودة في جنوب البلاد. 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. هاتف ظريف مقفلٌ بوجه مايك بومبيو
  2. تفاصيل زيارة رئيس المجلس العسكري السوداني لمصر
  3. سفير بريطانيا لدى السودان يقيم مأدبة إفطار ويؤمّ المصلين أمام منزله
  4. الضفدع
  5. جونسون... سياسي محافظ يستعمل بريكست لطموح شخصي
  6. الملك سلمان يصل مكّة المكرمة لقضاء العشر الأواخر
  7. حقوقيون: اتهام أسانج يهدّد عمل الصحافيين الأميركيين
  8. علي الشاعر في حوار مستعاد: لم أمارس العسكرية في الإعلام
  9. تيريزا ماي: ست نقاط تلخص فترة رئاستها للحكومة
  10. نتنياهو يشكر
  11. المغرب حاضر في القمة العربية بالسعودية
  12. عملية بحث بعد هجوم غامض بطرد مفخخ في ليون الفرنسية
  13. شركة سبيس إكس تطلق 60 قمرا صناعيا لتزويد الأرض بإنترنت فائق السرعة
  14. الانتخابات الأوروبية في يومها الثالث: الأنظار تتجه إلى نتائج الشعبويين
في أخبار