قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: أعلنت الرئاسة التركية، الخميس، تشكيل مجموعة عمل مشتركة مع السعودية للتحقيق في اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي،  بناءً على مقترح من الجانب السعودي.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن إنه "تم إقرار تشكيل مجموعة عمل مشتركة للكشف عن جميع جوانب حادثة خاشقجي، بناءً على مقترح من الجانب السعودي"، كما نقلت عنه وكالة الأناضول.

ووصل يوم السبت الماضي وفد أمني مكون من محققين سعوديين إلى إسطنبول، وذلك بناءً على طلب الجانب السعودي وموافقة الجانب التركي للمشاركة في التحقيقات الخاصة باختفاء خاشقجي.

إلى ذلك، نقلت وسائل إعلام محلية عن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أن بلاده حصلت على ردود بشأن إمكانية دخول القنصلية السعودية في إسطنبول لإجراء تدقيق في إطار تعاون مشترك. 

واعتبر إردوغان أنه "لن يكون صائبا إجراء تقييم بناء على توقعات"، وشدد على ضرورة الانتظار إلى نهاية الإجراءات، لإبداء تقييم أساسي.

وأكد الرئيس الأميركي دونالد ترمب أن محققين أميركيين يعملون مع تركيا والسعودية في قضية اختفاء خاشقجي. وقال: "إننا جادون للغاية ولدينا محققون هناك (في تركيا)، ونعمل مع تركيا وكذلك مع السعودية، نحن نريد معرفة ما حدث".

ورفض الرئيس الأميركي "إلقاء اللوم على أحد دون الوصول إلى نتائج التحقيقات، ومعرفة التفاصيل كافة". 

واستبعد ترمب تأثر العلاقات السعودية الأميركية بسبب هذه القضية، ووصف العلاقات بين البلدين بأنها "ممتازة"، وأشار إلى استمرار التعاون المشترك، بتأكيده أن صفقات الأسلحة بين الجانبين لن تتأثر.