قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: فيما يواصل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج جولة عربية، التقى خلالها اليوم الأربعاء أمير الكويت، قالت تقارير إيطالية إن المشير خليفة حفتر أجرى لقاءات في روما.

واجتمع أمير دولة الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح، مع السراج حيث تم الاتفاق على عودة السفارة الكويتية للعمل في طرابلس، إلى جانب المساهمة في برنامج إعادة الإعمار.

يذكر أن السراج كان زار الأردن واجتمع مع الملك عبدالله الثاني، ولا يُعرف ما إذا كان اجتمع مع حفتر في عمّان أم لا كما كانت تقارير توقعت ذلك.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي، أن السراج اتفق مع الشيخ صباح الأحمد على أن يتبنى مندوب دولة الكويت في مجلس الأمن رؤية حكومة الوفاق، والتنسيق مع البعثة الأممية لدى ليبيا في هذا الشأن.

كما جرى الاتفاق على مساهمة صندوق الكويت للتنمية في برامج الإعمار، ومشاريع الخدمات في ليبيا، إضافة إلى التواصل مع صندوق الإنماء العربي ليساهم بدوره في هذه البرامج.

حفتر يجتمع مع كونتي في روما

حفتر

وتزامنا، أفادت وسائل إعلام إيطالية بأن قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر وصل روما لعقد اجتماعات سرية مع رئيس الوزراء جوزيبي كونتي، ودبلوماسي أميركي مسؤول عن الملف الليبي.

وقالت وكالة "أكي" الإيطالية، نقلا عن مصادر إعلامية، إن حفتر وصل روما الليلة الماضية بزيارة غير معلنة سيعقد خلالها اجتماعاً مع سفير الولايات المتحدة لدى تونس، دانيال روبنشتاين، وهو يعد المسؤول عن الملف الليبي في الإدارة الأميركية.

وفي وقت لاحق من يوم الأربعاء اجتمع قائد الجيش الوطني الليبي مع رئيس الوزراء الإيطالي كونتي. ووصفت صحيفة "إل ميساجيرو" اجتماعات حفتر بـ"السرية للغاية"، مشيرة إلى أن هذه الزيارة تأتي بعد 20 يوما من المؤتمر الدولي بشأن ليبيا في باليرمو حيث "لعب حفتر دورا قياديا".