: آخر تحديث
عدم انسجام بين أقوى امرأتين في بريطانيا

يوم أبكت ثاتشر الملكة اليزابيث

لندن: دفعت مارغريت ثاتشر الملكة اليزابيث إلى البكاء بسبب الخلاف بينهما، وكانت تلك المرة الوحيدة التي رأت فيها الأميرة مارغريت شقيقتها تذرف الدموع، بحسب أقوال كاشفة في مسلسل وثائقي جديد. 

وكشف الأميرة الراحلة عن هذه الواقعة المثيرة بعد خصام بين الملكة اليزابيث ورئيسة الوزراء البريطانية السابقة. 

ويروي المسلسل الوثائقي "اليزابيث: ملكتنا" الذي تبثه القناة التلفزيونية الخامسة كيف كانت ثاتشر تشعر بالتوتر حين تلتقي الملكة حتى أنها كانت تحتسي الويسكي في قصر بكنغهام للتخفيف من الضغط النفسي بعد لقاءاتهما الاسبوعية. 

ونقلت الأميرة جوزفين لوفينشتاين في البرنامج الوثائقي عن الأميرة مارغريت التي كانت تربطها بها علاقة صداقة حميمة انها لم تر شقيقتها الملكة تبكي إلا مرة واحدة. وبحسب صحيفة ذي صن فان هذه المرة كانت "عندما أخذت الصحافة تنشر مقالات عن عدم تفاهم الملكة مع مارغريت ثاتشر". 

وأفادت تقارير أن الملكة بعد خلاف مع ثاتشر التي كانت ضيفة في مقر إقامة الملكة في قلعة بالمورال باسكتلندا، قالت "ألا تستطيع هذه المرأة أن تجلس؟".

وأكد لورد روبن بتلر سكرتير ثاتشر الخاص أن رئيسة الوزراء السابقة كانت تنظر بمهابة الى الملكة "وانها مثل كثير من المتسلطين، كانت تفتقر الى الثقة". 

وهذه ليست المرة الأولى التي تتحدث فيها تقارير عن عدم الانسجام بين أقوى امرأتين في بريطانيا. وجاء في كتاب يؤرخ علاقتهما أن الملكة كانت تسخر من لكنة ثاتشر وتحاول النيل منها بسبب أصولها الطبقية. 

ويُقال إن اليزابيث كانت تشير الى ثاتشر بوصفها "تلك المرأة" وكانت تروي نكات عنها وراء ظهرها، بحسب الكتاب الموسوم "الملكة ومسز ثاتشر: علاقة غير مريحة" للكاتب دين بالمر. 

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الديلي اكسبريس". الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.express.co.uk/news/royal/927000/The-Queen-Margaret-Thatcher-Princess-Margaret-cry-royal-news


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. عبد المهدي هدد والعبادي رفض تحديد صلاحيات حكومته
  2. قرية مهاجرين في إيطاليا تكافح من أجل البقاء
  3. إيقاف حسابات في تويتر يثير استياء المغردين 
  4. أول رئيس عراقي يتجول في مكان عام في العاصمة منذ 2003
  5. مولر لن يطيح بترمب… وتقريره قد لا يرى النور أبدًا!
  6. حملة دولية لإنقاذ 2320 إيرانيًا من الإعدام
  7. الكرملين: ملفات مهمة أمام
  8. بريطانيا تفرج عن داعية الكراهية أنجم تشودري
  9. تركيا: لم نقدم تسجيلات صوتية لأي طرف حول خاشقجي
  10. بوتين: نرفض «تخريب العلاقة مع الرياض»
  11. إيران وروسيا
  12. صدامٌ في أميركا بين الأمن القومي والأمن الداخلي
  13. العبادي يعلن عدم اعتزاله السياسة وتشكيل قوة ثالثة مدنية لا طائفية
  14. بومبيو: السعودية شريك استراتيجي وحاضنة الحرمين
  15. سابقة في البرلمان البريطاني: نائبان يعجزان عن التفاهم بالانكليزية!
  16. الحكومة المغربية تستعد لخوصصة مقاولات عمومية
في أخبار