: آخر تحديث
ماذا بعد الضربات الثلاثية للنظام السوري!

هل تسمح روسيا لأحد بالمشاركة في قرار مستقبل سوريا؟

«إيلاف» من لندن: مع اختلاط الوقائع على الأرض مابين تناقض التصريحات الأمريكية والروسية وعلى وقع الضربات التي وجهتها واشنطن ولندن وباريس الى أبنية ومواقع يعتقد بأن النظام السوري يخزن بها السلاح الكيماوي الذي استخدمه في دوما ، يضع مراقبون في الأولويات أسئلة من قبيل "ماذا بعد وماذا تخطط الدول الكبرى ؟ وهل ستسمح موسكو بتمرير هذه المخططات ؟".

يعتبر القيادي في الجيش الحر فاتح حسون الذي تحدث لـ «إيلاف» أن "الخطوة القادمة هي تتويج موجة ضربات الدول الثلاث بالعمل السياسي ، وذلك من خلال الدفع باتجاه عملية سياسية حقيقية وفقا لبيان جنيف 1 تفضي إلى رحيل بشار الأسد وأركان نظامه، مع التهديد بالعصا الغليظة دوما في حال عدم المضي في هذا الطريق، وهي إمكانية توجيه موجة جديدة من الضربات، وذلك كونه ما زالت هناك مواقع لدى النظام تخزن بها المواد الكيماوية" .

وأكد أن "العملية السياسية سيكون لفرنسا وبريطانيا إلى جانب أمريكا وتركيا دور فاعل بها، ولن تبقى روسيا ومن خلفها إيران من يديرها".

رد الفعل الروسي

ولكن هل ستسمح روسيا بشركاء دوليين يشاركونها خططهم في مستقبل سوريا وخاصة أنها بانت تتحكم ميدانيا .

وحسب ما قال حسون لذا انترناشيونال "إن العسكريين الروس يحلون بشكل متزايد محل الإيرانيين في تدريب قوات النظام السوري، وهي ديناميكية يعتقد أنها ستزداد فقط مع تزايد رغبة إسرائيل في تنفيذ ضربات واسعة داخل سوريا وذلك لمنع إيران من إقامة منشآت عسكرية دائمة".

يتضح من الحملة الأخيرة ضد الغوطة أن الميليشيات الإيرانية كانت متورطة جزئيا فقط و "تدخلت فقط على مستوى تنظيم وتدريب الجيش"و لفت حسون في هذا الصدد إن الفيلق الخامس قد أنشأه مستشارون عسكريون روس ليحل محل قوات الدفاع الوطني ، وهي مجموعة من الميليشيات الموالية للنظام التي أقيمت بمساعدة من المدربين الإيرانيين في أواخر العام 2012.

وكشف "إن الروس يتعاملون مع قادة بعينهم في نظام بشار الأسد، حتى يكونوا موالين لروسيا وليس لإيران ، ويدعمون هؤلاء القادة تارة ويهددونهم في بعض الأحيان للسيطرة عليهم ثم بالتالي يسيطرون من خلال ذلك على قرارات داخل الجيش السوري".


عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. أمة عربية واحدة ....
ســـامية - GMT الثلاثاء 17 أبريل 2018 23:18
أمة عربية واحدة ذات رسالة خالدة ... ماذا جلب البعث لسوريا؟ ... الفقر، العبودية، خسارة الأرض، الطائفية، اللصوصية، صهاينة أصفهان يحكمون سوريا، حزب الله يقتل السوريين، أيران تسيطر على سوريا، روسيا تحتل سوريا ، جيش أبو شحاطة ينهار، نصف سكان سوريا مهجرين ولاجئين، أكثر من نصف سوريا مدمر ... أنتبــــــــه أيـــهـــــــا الســــــــــــــــــــــــــوري ...... لازال الصعلوك السافل يظن أنه رئيس سوريا المحتلة ..... أمة عربية واحدة ذات رسالة خالدة .
2. المسخرة الكبرى:
ســـامية - GMT الثلاثاء 17 أبريل 2018 23:19
المسخرة الكبرى: الروس يقصفون المدن والبلدات السورية ويقتلون مواطنين سوريين ... الأمريكان يفعلون الشيء نفسه ... الفرنسيين يشاركون في القصف ... البريطانيون أيضاً وحتى البولنديون يشاركون ... الأيرانيون يقتلون ويحتلون ... حزب اللآت يقتل بأسم الدين ... قوات من كوريا الشمالية تقتل السوريين ... ميليشيات طائفية عراقية ... ميليشيات طائفية أفغانية ... مرتزقة من الشيشان وحتى من الصين تقتل بأسم روسيا وأيران ... الأتراك يقصفون ويجتاحون الأراضي السورية ... أمريكا أنشأت قواعد لها على أراضٍ سوريةٍ ... بريطانيا أدخلت جنودها على أراضي سوريا ... السعودية تمد الثوار وربما ستقصف ... نسينا أسرائيل حيث تقصف وتدمر حيثما تشاء منذ ٤٦ سنة ــــــ ولكن أنتبه أيها السوري فمازال لديك في القصر صعلوك سافل يسمي نفسه رئيس.
3. لولا روسيا لتحولات سورية
سوري - GMT الثلاثاء 17 أبريل 2018 23:50
لولا روسيا لتحولات سورية لوزيرستان. ولى الزمان الذي كانت فيه قوة أجنبية قادرة على صياغة سياسات بلد آخر بتقديرها الخاص". وقد استخلصت روسيا استنتاجات من مشاركتها في سوريا، بقتالها إلى جانب الرئيس بشار الأسد. روسيا لا توجد لديها أفكار محددة جدا بالنسبة لمستقبل البلاد. وهذا لا يمكن أن يتم إلا مع شريك، وهذا يعني الأسد. وعلاوة على ذلك، هناك شركاء آخرون، مثل إيران أو حزب الله اللبناني الذي تدعمه إيران. هذه التحالفات لا يجب أن تكون دائمة. التحالفات ظرفية ومؤقتة ويمكن حلها بمجرد تحقيق الأهداف. الغزو الأميركي في العراق في عام 2003. إدارة جورج دبليو بوش ذهبت إلى الحرب دون إيجاد شريك سياسي محلي يمكن أن يساعد في إعادة هيكلة البلاد. ولذلك عمّت الفوضى في مرحلة ما بعد الحرب.ولا تزال تداعيات التدخل الأمريكي ملموسة حتى اليوم.
4. الآتي أعظم
petro - GMT الأربعاء 18 أبريل 2018 03:01
أنتم تناصرون الظلم على المظلوم وما من ظالم إلا ويبلى بأظلم سوف تعيدون جنودكم بصناديق خشبية لأن الآتي أعظم سورية لشعبها ليست للسفاح بوتين أو بشار أو خامنئي لا يفهمون سوى بلغة الموت دخلتم بإرادتكم ولكن لن تخرجوا كذلك والآتي أعظم


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. معبر تندوف الجزائري يفشل في منافسة نظيره المغربي بالكركرات
  2. سعد الحريري: حزب الله يعرقل تشكيل حكومة لبنان
  3. المعارضة التركية تهاجم أردوغان بسبب ترفٍ في قصوره
  4. واشنطن تصنّف ابن حسن نصر الله
  5. ما سر العلاقة بين السمنة والإصابة بالسرطان؟
  6. واشنطن تصنف نجل الأمين العام لحزب الله
  7. الهاتف الذكي أداة أساسية غيّرت حياة كثيرين
  8. المراسلات الحربيات تربكهن حركة
  9. روسيا تدعم دورًا لسيف الإسلام بمستقبل ليبيا
  10. الحل في اليمن قاب قوسين أو أدنى!
  11. ترمب قد يقيل وزيرة الأمن الوطني هذا الأسبوع
  12. صالح إلى طهران وموقف العراق من العقوبات يتصدر المباحثات
  13. مجلس الوزراء السعودي يجدد رفضه للعنف بكل أشكاله
  14. السيسي يلتقي رئيس الوزراء الإيطالي لبحث الأوضاع في ليبيا
  15. ما بين
في أخبار