: آخر تحديث
برمجة غنية تجمع بين الحكي وأبعد حدود الفكاهة

دورة ثامنة من "مهرجان مراكش للضحك"

مراكش: يعود "مهرجان مراكش للضحك"، في دورته الثامنة، مقترحاً على عشاق الفكاهة، ما بين 22 و24 يونيو الجاري، برمجة غنية ومتنوعة تجمع بين الحكي وأبعد حدود الفكاهة.

ويرى جمال الدبوز، مؤسس المهرجان، أن هذه التظاهرة "هي أكثر من مهرجان، إنها صلة وصل بين الثقافات".

وتجمع دورة هذه السنة من هذا المهرجان الذي استطاع أن يفرض مكانته كأول مهرجان للفكاهة الناطقة بالفرنسية في العالم، بمتوسط 90 ألف زائر للمهرجان و70 مليون مشاهد، نخبة من فناني الفكاهة الناطقة بالفرنسية والعربية، على مدى خمسة أيام.

وأكد بيان للمنظمين، تلقت "إيلاف المغرب" نسخة منه، أن اختيار الفنانين تم وفق "معيارين اثنين: الموهبة وجودة العرض".

من برنامج الدورة الثامنة من "مهرجان مراكش للضحك"

ويتضمن البرنامج عروضاً لفكاهيين معروفين، من المغرب والخارج، بينها عرض للفنان المغربي إيكو، تحت عنوان "إيكو وأصدقاؤه"، تجمع عدداً من الكوميديين والمغنيين والراقصين والممثلين على مسرح قصر البديع، في إطار التقليد القديم للحلقة.

كما سيكون الجمهور على موعد مع الحفل الإفريقي (غالا أفريقيا)، في نسخته الثانية، بقصر البديع، الذي سيضم مجموعة من الفنانين الناطقين بالفرنسية، يحتفلون بالفكاهة الكاميرونية والكونغولية والسنغالية والغابونية والإيفوارية بقيادة الفنان مامان.

كما يقترح الفنان الجزائري عبد القادر السيكتور، بالمسرح الملكي، عرضاً جديداً على ملتقى الحكي والعرض الكوميدي الفردي، مع حسه المذهل في الحكي والسخرية، ونهله من الحياة بين ضفتي المتوسط.

ومن المنتظر أن يمثل حفل "جمال وأصدقاؤه"، إحدى أهم لحظات المهرجان، حيث يجمع الفنان جمال الدبوز حوله، بقصر البديع، ضيوفاً مرموقين من العالم الفني، بينهم أحمد سيلا وجيف باناكلوك وكامي لولوش ومالك بنطلحة، من أجل عرض يعد بأن يكون استثنائياً، ولحظة قوية سيتم تصويرها ونقلها عبر أنحاء العالم.

كما سيكون جمهور التظاهرة، بالمسرح الملكي، مع عرض لإيريك أنطوان، الفكاهي الذي يعود هذه السنة لتقديم أفضل خدعه بحس فكاهي مذهل. وبالمعهد الفرنسي لمراكش، ستعتلي المنصة أمو تاتي، الفكاهية الفرنسية من أصل إيفواري، لتقدم عرضها الفكاهي للجمهور، بينما تمزج الثقافات بنظرتها الغريبة، في مشهد مرهف ومتحمس.

كما سيقوم الفكاهي والملحن والمخرج أوسكار سيستو بتنشيط ماستر كلاس، بالمعهد الفرنسي. علاوة على برمجة سينمائية للكبار والصغار، تشهد خلالها سينما كوليزي عرض فيلمين مطولين يعدان بالمفاجآت التي ستضحك العائلات.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. 4 زعماء في خلوة لاحتساء الجعة... لِم لا !؟
  2. رئيس وزراء إثيوبيا: تمارين الضغط أنقذتني من القتل
  3. بوتين: حققنا أهدافنا في سوريا 
  4. الرزاز في لقاء شبابي استجابة لمبادرة أطلقتها مواقع التواصل 
  5. سعودي تتهمه أنقرة في قضية خاشقجي: لم أدخل تركيا في حياتي
  6. الجعفري يلقن باسيل
  7. عبد المهدي جاهز لتقديم حكومته للبرلمان مطلع الاسبوع المقبل
  8. القمر بديلًا عن أعمدة الإنارة الليلية في الصين
  9. تشكيل الحكومة اللبنانية بات قريبًا جدًا
  10. هل يعود الدور الخليجي إلى عهده في لبنان بظل عرقلة حزب الله؟
  11. صنعت حلوى من رماد جدتها وقدمتها لزملائها
  12. كنز معماري غريب في بلغاريا!
  13. البحرين الأولى عربيًا في مؤشر رأس المال البشري
  14. رويترز تحذف خبر إعفاء القنصل السعودي في اسطنبول من منصبه
  15. السعودية: جسر جوي لإغاثة
في أخبار