قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

لندن: رفضت الولايات المتحدة طلبا من الحكومة البريطانية لتسليم زوجة دبلوماسي متورطة في حادث تصادم أدى إلى مقتل شاب، وفق ما أعلنت لندن الجمعة.

وذكر متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية في بيان، "وقت وقوع الحادث ‭‬وخلال مدة إقامتها في المملكة المتحدة فإن المواطنة الأميركية في هذه القضية لديها حصانة من الملاحقة الجنائية".

وأضاف البيان: "إذا كانت الولايات المتحدة ستوافق على طلب التسليم الذي قدمته المملكة المتحدة، فسوف يجعل الاحتجاج بالحصانة الدبلوماسية باطلا من الناحية العملية وسيمثل سابقة مقلقة للغاية"، حسب ما نقلت "رويترز".

وعكرت قضية آنا ساكولاس (42 عاما) صفو علاقات لندن الوثيقة مع واشنطن، وأثارت جدلا حول حدود الحصانة الدبلوماسية في قضايا غير متعلقة بالأمن القومي.

وقالت متحدثة باسم وزارة الداخلية "نشعر بالخيبة لهذا القرار، الذي يبدو أنه إنكار للعدالة". وأضافت "ندرس بشكل عاجل خياراتنا".

وقضى البريطاني هاري دان في أغسطس عندما اصطدمت دراجته النارية بسيارة كانت على المسار الآخر من الطريق قرب قاعدة جوية في نورثامبتونشير بوسط انكلترا، يستخدمها الجيش الأميركي للتنقل.

وأقرت ساكولاس في أكتوبر بأنها السائقة، لكنها رفضت العودة إلى بريطانيا للمثول أمام القضاء، بحسب طلب والدي دان، بحجة الحصانة.

وتم إبلاغ والدي الشاب البالغ 19 عامًا بقرار وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في اتصال هاتفي مع رئيس الحكومة الخميس، وفق متحدث باسم العائلة.

ولم ترد وزارة الخارجية الأميركية بعد على اتصالات للتعليق.