قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

رجال المناجم في جنوب افريقيا
Reuters

بدأت السلطات في جنوب افريقيا حملة أمنية بحثا عن مرتكبي جريمة قتل 9 من رجال المناجم رجما بالحجارة في مدينة جوهانسبرغ.

وتفيد التقارير بأن الضحايا، وهم من مملكة ليسوتو، كانوا يزاولون عملهم بصورة غير شرعية وعُثر على جثثهم في شوارع منطقة ماتولفيل كما نُقل شخص آخر إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ويوجد في جنوب افريقيا الآلاف من رجال المناجم الذين يعملون بصورة غير شرعية ويطلق عليهم "زاما زماس" وتعني بلغة قبائل الزولو "الرجال الذين يجربون حظهم".

وتحدث دائما مصادمات بين مجموعات متنافسة في هذا المجال.

واعتقلت الشرطة 87 شخصا لاستجوابهم وتسعى وراء آخرين بحثا عن تفاصيل الواقعة.

وقال مفوض الشرطة الياس ماويلا في بيان "نحن ندين هذا الهجوم الهمجي ولن ندخر جهدا لجعل سكان روودبورت وماتولفيل أكثر أمنا".

وأضاف البيان "سنعتقل المشتبه بهم في أقرب وقت ممكن ولن تنام الشرطة قبل القبض على هؤلاء".

وأكد مفوض الشرطة أنه طلب دعما من إدارات أخرى للشرطة في جوهانسبرغ للمساعدة في جهود البحث عن الجناة.

وتعد جنوب افريقيا واحدة من أكثر البلاد عنفا وتعاني من ارتفاع معدل الجريمة فقد بلغ معدل جرائم القتل العام الماضي فقط 58 جريمة قتل يوميا، بحسب احصائيات حكومية.