قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: أعلن زعيم حزب العمال المعارض البريطاني الجديد السير كير ستارمر، اليوم الإثنين، أسماء حكومة الظل التي يتزعمها، بعد انتخابه خلفا لليساري المتشدد جيرمي كوربين.

وأعرب ستارمر عن اعتزازه بأنه عيّن حكومة ظل تعكس عمق ومواهب وكفاءة حزب العمال المعارض، وقال "هذا فريق جديد سيركز بلا هوادة على العمل من أجل المصلحة الوطنية للاستجابة لوباء الفيروس التاجي وإعادة بناء العمل حتى يتمكن من الفوز في الانتخابات المقبلة".

وفي حيت تم إقصاء عدد من وزراء الظل في عهد زعيم الحزب المعارض السابق كوربين، فإن ستارمر جاء بعدد من المخضرمين والوجوه الجديدة لحكومته التي ستقف في مواجهة حزب المحافظين صاحب الأغلبية الكبيرة في مجلس العموم.

قائمة الحكومة

وفي الآتي قائمة أسماء حكومة الظل العمالية بزعامة ستارمر:
أنجيلا راينر نائبة زعيم الحزب
أنيليسي دودز وزيرة الخزانة
ليزا ناندي وزيرة للخارجية
نيك توماس سيموندز وزيرة للداخلية
راشيل ريفز مستشارة الظل لدوقية لانكستر
ديفيد لامي وزيرا للعدل
جون هيلي وزيرا للدفاع الظل
إد ميليباند وزيرا للتجارة والطاقة والصناعة
إميلي ثورنبيري وزيرة للتجارة الدولية
جوناثان رينولدز وزيرا للعمل والمعاشات
جوناثان أشوورث وزيرا للظل لشؤون الصحة والرعاية الاجتماعية
ريبيكا لونغ بيلي وزيرة للتعليم
جو ستيفنز وزيرا للتقنية والثقافة والإعلام والرياضة
بريدجيت فيليبسون السكرتير الرئيسي لوزارة الخزانة
لوك بولارد وزيرا للبيئة والغذاء والشؤون الريفية
ستيف ريد وزيرا للمجتمعات والحكم المحلي
ثانغام ديبونير وزيرا للإسكان
جيم مكماهون وزيرا للنقل
بري كاور جيل وزيرا للتنمية الدولية في الظل
لويز هاي وزيرة لشؤون أيرلندا الشمالية (مؤقتة)
إيان موراي وزيرا لشؤون اسكتلندا
نيا غريفيث وزيرة لشؤون ويلز
مارشا دي كوردوفا وزيرة للمساواة
أندي ماكدونالد وزيرا لحقوق التوظيف
روزينا ألين خان وزيرة للصحة العقلية
كات سميث وزيرا للشباب وإشراك الناخبين
اللورد فالكونر النائب العام
فاليري فاز زعيم الظل في مجلس العموم
نيك براون رئيس المعارضة لشؤون السلوك في البرلمان
البارونة سميث زعيمة في مجلس اللوردات
اللورد مكافيوي رئيس المعارضة في مجلس اللوردات

مصطلح حكومة الظل

يشار إلى أنه لا يعرف تاريخ محدد لظهور مصطلح حكومة الظل، إلا أن المصطلح ظهر في أواخر القرن الـ19 في بريطانيا؛ حيث اعتاد أعضاء الحكومة المهزومة في الانتخابات الاجتماع لقيادة المعارضة ضد الحكومة الجديدة، وفي الخمسينيات من القرن الماضي أصبحت حكومة الظل جزءا أساسيا من العملية السياسية في بريطانيا.

ويطلق على حكومة الظل في بريطانيا وكندا وأستراليا، "المعارضة الوفية لجلالتها" -في إشارة إلى الملكة "إليزابيث الثانية"- نظرا لأن وظيفة تلك الحكومة هو معارضة الحكومة الموجودة في الحكم، وليس التساؤل حول شرعية الحاكم في الحكم، وبالتالي شرعية الحكومة، في حين يطلق على تلك الحكومة في دول أخرى مثل نيوزيلندا، اسم "المعارضة البرلمانية".

كما يذكر أن حكومة الظل هي حكومة غير موجودة على الخريطة التنفيذية ومهمتها توجيه النقد للحكومة القائمة على رأس عملها، وهي تشكل من قبل حزب غير مشارك في الحكومة التنفيذية، وذلك في حالة سقوط الحكومة تكون هذه الحكومة جاهزة لتكليفها من قبل الملكة/ الملك، وعادة ما تكون من الحزب الثاني في البلاد.