طهران: اعلنت ايران الجمعة 51 وفاة اضافية بفيروس كورونا المستجد ما يرفع الحصيلة الرسمية للوفيات الى 7300 في البلد الاكثر تضررا في الشرق الاوسط.

اشارت وزارة الصحة الى تسجيل 2311 إصابة جديدة ما يرفع الى 131 ألفا و652 عدد الاصابات المؤكدة في ايران منذ اعلان أولى الحالات في شباط/فبراير.

وقال كيانوش جهانبور المتحدث باسم وزارة الصحة إن اي وفاة بالفيروس لم يتم احصاؤها في الساعات الـ24 الاخيرة في 14 من 31 محافظة ايرانية، في حين سجلت وفاة واحدة فقط في ست محافظات أخرى. وكرر ايراج هريريشي نائب وزير الصحة دعوته الى تجنب أي تنقل غير ضروري خلال إجازة عيد الفطر.

ويحتفل الايرانيون بالفطر يومي الاحد والاثنين. وهم يتنقلون عادة بين المحافظات في هذه المناسبة لزيارة اقربائهم. والجمعة، قال هريريشي لوكالة مهر للانباء إن "التنقل في المناطق الحمراء (حيث الخطر المرتبط بالفيروس اكبر بحسب المعيار اللوني الذي اعتمدته السلطات) يعرّضنا للخطر، والتنقل في المناطق البيضاء (حيث الخطر الادنى) يعرض سكان هذه المناطق للخطر".

وسبق ان اغلقت حكومة الرئيس حسن روحاني التي لم تسلم من الانتقادات، المدارس وأماكن العبادة وحظرت التنقل بين المدن خلال عطلة رأس السنة الايرانية في مارس الفائت. لكنها اجازت في ابريل تخفيفا تدريجيا للتدابير التي اتخذتها للحد من تفشي الفيروس.

مواضيع قد تهمك :