قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كانو: قتل جهاديون ثلاثة جنود على الأقل فيما فقد اثنان آخران في كمين استهدف قافلتهم بشمال شرق نيجيريا، على ما أفادت مصادر عسكرية وكالة فرانس برس السبت.

فتح مقاتلون من تنظيم الدولة الإسلامية في غرب إفريقيا النار على قافلة في قرية باروانتي بمنطقة بحيرة تشاد في وقت متأخر الجمعة، بعد انفجار لغم أرضي كانوا قد زرعوه في إحدى شاحنات القافلة.

وقال ضابط لفرانس برس إنّ "الارهابيين فتحوا النار فقتلوا ثلاثة جنود واستولوا على شاحنة أسلحة".

وأضاف أن هناك "جنديين في عداد المفقودين فيما اصيب ثالث بجروح خطيرة".

وأكد مصدر عسكري ثان الحصيلة.

كانت القافلة متوجهة إلى بلدة باغا لصيد الأسماك على ضفاف بحيرة تشاد، المعقل الرئيسي لتنظيم الدولة الإسلامية في غرب إفريقيا عندما تعرضت للكمين.

وتنشط جماعة بوكو حرام الجهادية وتنظيم الدولة الإسلامية في غرب إفريقيا في شمال شرق نيجيريا.

وأسفر التمرد الذي يشهده شمال شرق نيجيريا منذ عشر سنوات عن مقتل أكثر من 36 ألف شخص وتشريد مليونين.

وامتد العنف لاحقا الى الدول المجاورة مثل النيجر وتشاد والكاميرون، ما دفع لانشاء تحالف إقليمي عسكري لمواجهة الجهاديين.