قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: بدأ الإيرانيون في الإدلاء بأصواتهم اليوم الجمعة لاختيار رئيس للبلاد خلفًا لحسن روحاني. وأدلى المرشد الأعلى علي خامنئي بأول صوت في العاصمة طهران.

وحث خامنئي، نحو 60 مليون ناخب على الإدلاء بأصواتهم بكثافة قبل موعد إغلاق اللجان الانتخابية مع منتصف الليل. وقال المرشد الأعلى البالغ من العمر 81 عاما: "سارعوا إلى تنفيذ هذه المهمة وأداء هذا الواجب، ذلك أفضل".

وترجّح التوقعات في معظمها وصول رئيس السلطة القضائية المحافظ إبراهيم رئيسي لمنصب الرئيس، لا سيما بعد إخلاء السباق من المنافسين الحقيقيين. وأكد المرشد الأعلى أن التصويت في هذه الانتخابات "يخدم بناء مستقبل" الشعب الإيراني.

وكانت مراكز الاقتراع فتحت في عموم ايران صباح اليوم الجمعة ابوابها لانتخاب رئيس جديد، وتجري الانتخابات الرئاسية في البلاد بالتزامن مع انتخابات الدورة الـ 6 للمجالس الاسلامية البلدية والقروية والانتخابات التكميلية لمجلس خبراء القيادة.

4 مرشحين
ویتنافس اربعة مرشحین لتولي منصب الرئاسة، هم رئيس السلطة القضائية إبراهيم رئيسي، أمين مجلس تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي، ونائب رئيس مجلس الشورى أمير حسين قاضي زاده هاشمي، ومحافظ البنك المركزي عبد الناصر همتي.

وقال رئيس لجنة الانتخابات في إيران جمال عرف في وقت سابق، "بناء على الاستطلاعات في المواقع الالكترونية، فإن 37% إلى 47% من المواطنين الإيرانيين سيشاركون في الانتخابات، وهناك أكثر من 59 مليون شخص يحق لهم الاقتراع".

وینتخب رئیس الجمهوریة بالأغلبیه المطلقة لأصوات الناخبین وفي حالة عدم إحراز ذلك یعاد إجراء الانتخابات مرة ثانیة في یوم الجمعة من الأسبوع التالي علی ان یشارك فیها اثنان من المرشحین ممن أحرزا أصواتًا أكثر من الباقین.

وتجري الانتخابات الرئاسیة مرة كل 4 سنوات ویحق للرئیس الإیراني أن یجدد مرة واحدة فقط لا أكثر.

حديث خامنئي
وإذ ذاك، أكد المرشد الإيراني وفي تصريح للتلفزيون الايراني عقب الادلاء بصوته، قال قائد الثورة الاسلامية، "يوم الانتخابات هو يوم الشعب الايراني، اليوم الشعب هو المدير الرئيسي للساحة، شعبنا اليوم من خلال حضوره امام صناديق الاقتراع وادلائه بصوته هو من يعين الوضع العام والاساسي للبلاد في الاعوام القادمة".

وتابع خامنئي: ان دعواتنا المتكررة لمشاركة الشعب الايراني في الانتخابات يرجع الى أنه هو المستفيد الأول من هذا الحضور، كما أن الجمهورية الإسلامية الايرانية سوف تكتسب مزايا كبيرة على الساحة الدولية.

أصوات الشعب
واكد ان اصوات جميع الشعب فرداً فرداً لها اهمية في الانتخابات قائلا: تعالوا جميعكم، اختاروا وصوتوا ولا يقول أحدكم أن صوته لا يحدث تغييرا، لأن هذه الأصوات الفردية هي التي تشكل ملايين الأصوات.

واضاف خامنئي، ان شاء الله وببركة الامام علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) صاحب الذكرى العطرة في هذه الايام، سيكون هذا اليوم يوم مبارك وسيكون كذلك بفضل الله وسيرى الشعب خيرا من هذه الانتخابات.

وأعرب المرشد الأعلى عن شكره لجميع المسؤولين والعاملين في مجال تنظيم هذه الانتخابات ودعاهم الى توخي الدقة اللازمة في العملية الانتخابية في عموم البلاد.