قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: اعتبر الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي الأحد أن أعداء إيران فشلوا في "المؤامرة" التي يعدونها ضدها، بينما تشهد الجمهورية الإسلامية منذ زهاء ثلاثة أسابيع احتجاجات على خلفية وفاة الشابة مهسا أميني بعد توقيفها من قبل شرطة الأخلاق.

وقال رئيسي "رغم أن ملف السيدة أميني يتابع حاليا بشكل كامل ودقيق" من قبل السلطات المختصة "يتابع العدو تضليل الرأي العام بفضل إجراءات إعلامية مكثفة وواسعة"، مضيفا "دخل الأعداء الى الساحة في المؤامرة الأخيرة وكانوا يقصدون عزل البلاد لكن انهزموا في زمن كانت الجمهورية الإسلامية تتخطى فيه مشاكلها الاقتصادية" وتعزّز حضورها إقليميا ودوليا، وذلك وفق بيان على موقع الرئاسة.