قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


صنعاء: صادق السلمي

أقرت الحكومة اليمنية بتوجيهات من الرئيس علي عبدالله صالح إجراء زيادة في رواتب موظفي الدولة في الجهازين المدني والعسكري، بالإضافة إلى المتقاعدين من خلال الانتقال إلى تنفيذ المرحلة الثالثة من استراتيجية الأجور والمرتبات، على أن يكون ذلك ابتداء من فبراير المقبل.
وهدأ الشارع اليمني بعد أكثر من أسبوع من التظاهرات التي كانت تنطلق من جامعة صنعاء، حيث تم اعتقال الناشطة الحقوقية توكل كرمان والإفراج عنها بعد يوم من الاعتقال. كما تم الإفراج عن أحد قادة المعارضة نايف القانص الذي تم اختطافه أول من أمس.
على صعيد آخر طالب سفراء الاتحاد الأوروبي في صنعاء شركاء الحياة السياسية بالعودة إلى الحوار كطريق وحيد لحل المشاكل السياسية. وأعرب السفراء عن قلقهم إزاء توقف الحوار بين حزب المؤتمر الشعبي الحاكم وحلفائه وأحزاب اللقاء المشترك المعارضة وشركائها. ودعوا جميع الأطراف للعودة إلى المفاوضات لإعداد الأجواء لانتخابات برلمانية تعددية تلبي المعايير الدولية، كما أبدى الاتحاد الأوروبي استعدادا لمواصلة دعم الحوار الوطني والعملية الانتخابية في البلاد.