قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيقوسيا: يستعد عشرات من السياسيين الاوروبيين، بينهم برلمانيون، الجمعة للابحار على متن مركب سيحاول للمرة الثالثة خرق الحصار البحري المفروض على قطاع غزة، بحسب ما اعلن منظمو العملية الاربعاء.
وبعدما قاموا الاسبوع الفائت برحلة ثانية بين قبرص وقطاع غزة، ينوي ناشطو quot;حركة غزة حرةquot; التي مقرها في الولايات المتحدة القيام برحلة اخرى الجمعة بهدف لفت الانتباه الى مصير الفلسطينيين.
وسينتهز برلمانيون من بريطانيا وايطاليا وسويسرا وايرلندا الفرصة لتقويم الوضع الانساني في قطاع غزة الذي تفرض اسرائيل حصارا عليه منذ 2007، بعدما سيطرت عليه حركة المقاومة الاسلامية (حماس).
وقال نظير احمد عضو مجلس اللوردات البريطاني والمسؤول عن الوفد البرلماني الاوروبي انه اتخذ قرار الابحار من قبرص لان مصر رفضت السماح ل53 نائبا اوروبيا بدخول غزة عبر معبر رفح.
واعتبرت كلير شورت النائبة العمالية ووزيرة الدولة السابقة في حكومة توني بلير في البيان نفسه ان رفض مصر يشكل quot;اهانةquot;.
وقامت quot;حركة غزة حرةquot; برحلتين بين لارنكا (جنوب قبرص) وغزة، الاولى في اب/اغسطس والثانية في نهاية تشرين الاول/اكتوبر.