قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لاهاي: اعلنت وزارة الدفاع الهولندية ان طائرة حربية من طراز اف-16 تابعة لسلاح الجو الهولندي القت القنبلة التي اودت بحياة تسعة مدنيين واربعة عناصر من طالبان، بحسب السلطات المحلية، الاربعاء في جنوب افغانستان.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة مارلويس فيسر quot;انها اف-16 هولندية التي القت هذه القنبلة التي يتم التحكم بها عبر الليزرquot;.

واضافت المتحدثة ان القوة الدولية للمساعدة على ارساء الامن في افغانستان (ايساف) استدعت الاربعاء طائرتين من طراز اف-16 هولنديتين متمركزتين في قندهار (جنوب) لتعزيز قوة دخلت في quot;معركة شرسةquot; ميدانيا مع متمردين في اقليم ناد علي في ولاية هلمند.واوضحت ان احدى الطائرتين القت قنبلة.

وبحسب المتحدثة، فقد quot;تم احترام كل الاجراءات لرصد المقاتلين الاعداءquot;، وquot;لو تبين ان هناك اي شك حول وجود مدنيين، لما تحركت القوةquot;.

واتهمت المتحدثة الهولندية عناصر طالبان quot;بانهم احتفظوا بمدنيين غير ظاهرينquot; في المنزل الذي تحصنوا فيه.

وبحسب حاكمية ولاية هلمند، اكثر الولايات اضطرابا في افغانستان، فان ستة اطفال وثلاث نساء قتلوا اثناء الهجوم اضافة الى اربعة عناصر من طالبان، كما اصيب ثلاثة مدنيين اخرين على الاقل بجروح.واوضحت فيسر quot;انه امر رهيب، انه امر لا نريد ان يحصل على الاطلاق ونحاول تفاديه بكل الوسائلquot;.

واثارت عمليات القصف العشوائية التي تشنها القوات الدولية والتي قتلت عددا كبيرا من المدنيين في السنوات الاخيرة، مشاعر غضب لدى السكان الافغان والحكومة.