قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ذكرت تقارير اخبارية اليوم ان الدول الاوروبية في مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة التي عارضت امس اقرار تقرير غولدستون الذي يشير الى ارتكاب اسرائيل جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية في غزة او امتنعت عن التصويت عليه انما فعلت ذلك بفعل ضغوط دبلوماسية مكثفة مارستها تل ابيب.

إستمرار توالي المواقف المتباينة ازاء تبني مجلس الأمن لتقرير غولدستون

اقر المجلس الاممي في جلسة خاصة امس التقرير الذي اعدته بعثة تقصي حقائق تابعة للامم المتحدة برئاسة القاضي الجنوب افريقي ريتشارد غولدستون بتأييد 25 دولة من بينها روسيا والصين وكوبا ونيجيريا مقابل معارضة ست دول وامتناع 11 اخرى عن التصويت.

وعارضت الولايات المتحدة وخمس دول اخرى القرار فيما كانت معظم الدول التي امتنعت عن التصويت من اوروبا وافريقيا. واوضح موقع (يورو أوبزرفر) الالكتروني ومقره بروكسل في تقرير له ان الدول الاربع الاخرى التي لم تصوت على القرار ومنها بريطانيا وفرنسا اتخذت قرارها هذا لعدم رغبتها في ان ينظر اليها على انها تهاجم اسرائيل وفي الوقت نفسه لعدم رغبتها في ان ينظر اليها على انها تتجاهل معاناة الفلسطينيين خلال العملية العسكرية التي شنتها اسرائيل في غزة خلال ديسمبر و يناير الماضيين.

واضاف الموقع الالكتروني ان اسرائيل التي تتهم تقرير غولدستون بالانحياز قامت خلال الايام القليلة الماضية بجهود دبلوماسية مكثفة للتأثير على الدول الاوروبية الاعضاء بالمجلس الاممي لمعارضة اقرار التقرير. يذكر ان تقرير غولدستون يتهم حركة المقاومة الاسلامية (حماس) ايضا بارتكاب جرائم حرب لشنها هجمات صاروخية ضد مدنيين في اسرائيل


مسؤول فلسطيني: القيادة تدرس تشكيل لجنة لمتابعة تقرير غولدستون

الى ذلكقال امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه ان القيادة الفلسطينية وعلى راسها الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء سلام فياض والهيئات الفلسطينية كافة تدرس الان الدعوة لتشكيل لجنة لمتابعة تقرير غولدستون. واضاف عبد ربه في مؤتمر صحافي عقده اليوم في رام الله ان اللجنة المزمع تشكيلها ستضم ممثلين عن منظمات حقوق الانسان والمجتمع المدني وستضم شخصيات حقوقية فلسطينية وعربية ودولية.

وبين ان مهمة اللجنة تنحصر بمتابعة عملية تطبيق تقرير غولدستون مع كل الهيئات الدولية المعنية والمحكمة الجنائية الدولية والامم المتحدة والجمعية العامة ومجلس الامن الدولي. واشار عبد ربه الى ان هدف السلطة من تشكيل اللجنة ضمان متابعة منهجية ومتواصلة لكل الملفات التي تتصل بجرائم الحرب وانتهاك القانون الدولي والجرائم التي ارتكبتها اسرائيل ضد الانسانية. واكد عبد ربه رفض القيادة الفلسطينية تاجيل المصالحة مشددا على ان المخرج الوحيد من هذه الدوامة هو التوجه نحو الانتخابات.

وعلى صعيد الاستيطان دعا امين سر اللجنة التنفيذية الادارة الاميركية للخروج من دائرة تجزئة الموقف من الاستيطان. وقال ان اسرائيل استغلت الاتفاق الجزئي لوقف الاستيطان من اجل مواصلة النشاطات الاستيطانية مضيفا quot;ندعو الادارة الاميركية الان للخروج من هذه الدائرة التي رسم حدودها نتنياهو وتحالفه المتطرف في اطار حكومته. واوضح ان الكثير من التقارير تؤكد ان هناك المئات من الوحدات السكنية التي يتم بناؤها في المستوطنات قائلا quot;اننا امام حملة استيطانية غير مسبوقة